هولاند يطلب من الفاتيكان استقبال «الائتلاف»

طلب الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بعد لقاء مع البابا فرنسيس الأول، أمس، في روما ان يستقبل الفاتيكان الائتلاف الوطني السوري لقوى المعارضة والثورة السورية، أكبر مجموعة للمعارضة السورية.

وقال هولاند في لقاء مع الصحافيين »عبرت عن الأمل في ان يستقبل الفاتيكان الائتلاف الوطني السوري«، مؤكداً أن »مؤتمر جنيف يجب ان ينصب على الانتقال«. وأضاف »علينا أن نبذل كل جهد لوقف المعارك وتوزيع المساعدة الإنسانية«.

وأشارإلى أنه والبابا عبرا عن »القلق نفسه« بشأن مسيحيي الشرق. وقال إن »فرنسا تعمل من اجل بقاء مسيحيي الشرق حيث هم وحيث عاشوا دائما وألا يسلكوا طرق الهجرة بسبب المعارك الجارية. مسيحيو الشرق يجب أن يلقوا دعما وحماية في كل مكان«.

وقبل 10 أيام جمع الفاتيكان خبراء كاثوليك وغير كاثوليك أوصوا بالتزام كل الطوائف والمجموعات في البلاد حلاً سلمياً ومشاركة كل الدول الاقليمية الفاعلة في »جنيف2" بما فيها ايران.

طباعة