نددوا بـ"جميع من يستخدمون العنف أو يشجعون عليه"

5 قادة أوروبيين يطالبون ببدء العملية الانتقالية في مصر فوراً

المواجهات التي شهدها ميدان التحرير أمس أسفرت عن سقوط 5 قتلى و836 جريح-أ.ب

دعا قادة كل من بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا في بيان مشترك، اليوم، إلى البدء الفوري في العملية الانتقالية السياسية، منددين "بجميع من يستخدمون العنف أو يشجعون عليه".

وكتب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوز، والمستشارة الألمانية انغيلا ميركل، ورؤساء الوزراء في إيطاليا سيلفيو برلوسكوني، وبريطانيا ديفيد كاميرون، وإسبانيا خوسيه لويس ثاباتيرو، في بيان مشترك "اننا نراقب تدهور الأوضاع في مصر بقلق بالغ".

وأضاف البيان "على المصريين أن يتمكنوا من ممارسة حقهم بالتظاهر بحرية وسلام، وان يحظوا بحماية القوى الأمنية. الاعتداءات على الصحافيين مرفوضة بالكامل".

وجاء في البيان "اننا ندين جميع الذين يستخدمون أو يشجعون على العنف الذي لن يؤدي سوى ألى تفاقم الأزمة السياسية التي تشهدها مصر. الانتقال السريع والمنظم إلى حكومة ذات قاعدة عريضة هو وحده الذي سيجعل من الممكن التغلب على التحديات التي تواجهها مصر حالياً".

وأكّد البيان أنه "عملية الانتقال يجب أن تبدأ الآن".

ويواجه الرئيس المصري حسني مبارك، الذي يتولى السلطة منذ 30 عاماً، تظاهرات حاشدة تدعو الى تنحيه وتحولت،أمس، إلى مواجهات عنيفة بين مناوئين ومؤيدين للرئيس.
 

طباعة