الحكومة اليمنية: الميليشيات تنهب المساعدات

أكد رئيس الوزراء اليمني، معين عبدالملك، أن ممارسات ميليشيات الحوثي تُضاعف من كارثية الوضع الاقتصادي والإنساني الراهن، وفي مقدمتها حظر تداول العملة الجديدة وما نتج عنها من وقف دفع مرتبات الموظفين في مناطق سيطرتها، إضافة إلى قيام الميليشيات بعرقلة ونهب المساعدات.

وأضاف خلال استقباله، أول من أمس، المبعوث البريطاني الخاص لمنع المجاعة والشؤون الإنسانية، نك داير، ورئيس فريق اليمن بوزارة التنمية البريطانية، كريس بولد، أن أي انهيار أكثر للاقتصاد اليمني سيسهم في مضاعفة الكارثة الإنسانية القائمة، وهو ما يتطلب حشد الموارد الدولية بشكل عاجل لدعم برنامج الحكومة في هذا الجانب.

وأعرب رئيس الوزراء اليمني عن تطلعاته الى نجاح مهام المبعوث الخاص لمنع المجاعة والشؤون الإنسانية، وإيلاء اليمن اهتماماً خاصاً بما يتناسب والعلاقات المتميزة مع المملكة المتحدة الحريصة على دعم الشرعية والشعب اليمني.

من جانبه، تحدّث المبعوث البريطاني عن طبيعة المهام الموكلة اليه لمنع المجاعة والشؤون الإنسانية، والأولويات التي سيركز عليها بالنسبة لليمن، معرباً عن ثقته بالعمل مع الحكومة اليمنية لتنسيق المهام والتعاون المشترك.

طباعة