مصادر: الاتفاق على إعادة فتح مطار صنعاء

اختتام «مشاورات السويد» اليوم بمشاركة غوتيريس

يعتزم أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس المشاركة في ختام محادثات السلام التي تجرى بين وفدي الحكومة اليمنية الشرعية، وميليشيات الحوثي، في السويد، اليوم. وأفاد بيان صادر عن الأمم المتحدة بأن الأمين العام سيعقد لقاءات مع وفدي الحكومة اليمنية الشرعية، وميليشيات الحوثي، وسيلقي كلمة أمام الجلسة الختامية.

وقالت مصادر مطلعة على المشاورات إن وفدي الحكومة اليمنية والميليشيات، وافقا على إعادة فتح مطار العاصمة صنعاء الذي يسيطر عليه الحوثيون للرحلات الداخلية، في واحد من إجراءات بناء الثقة التي يجري بحثها خلال المحادثات.

وأوضحت المصادر أن الطرفين اتفقا على أن تهبط الرحلات الدولية في مطار تسيطر عليه الحكومة الشرعية للتفتيش، قبل أن تدخل صنعاء أو تخرج منها، ولم يتفقا بعد إن كانت عمليات التفتيش ستجرى في مطار عدن أم سيئون.

وكان وفدا الجانبين تبادلا، أول من أمس، كشوفاً بأسماء نحو 16 ألفاً من الأسرى والمعتقلين من أجل تبادلهم بحلول 19 يناير المقبل.

من جانبه، أكد رئيس الوزراء اليمني، معين عبدالملك، أهمية التقدم الذي حققته مشاورات السويد للسلام في ما يتعلق بإطلاق سراح المعتقلين والمختطفين لدى الميليشيات، معرباً عن أمله في أن تكون الميليشيات صادقة في التزاماتها.

وجدد عبدالملك في مؤتمر صحافي بعدن، أمس، التأكيد على حرص الحكومة الشرعية والتحالف على تحقيق السلام المستدام العادل المستند إلى المرجعيات الثلاث.

طباعة