الأحمر يشكر السعودية على استضافة 1500 حاج من ذوي الشهداء

أعرب نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح الأحمر، عن شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، على تسهيلاتهما للحجاج اليمنيين ومراعاتهما لما تعيشه اليمن من انقلاب حوثي إيراني، والأمر الكريم لخادم الحرمين باستضافة 1500 حاج من أسر شهداء الجيش الوطني من مختلف مناطق اليمن المشاركين في «عاصفة الحزم» «إعادة الأمل».

واستمع الأحمر خلال لقائه، أمس، وزير الأوقاف والإرشاد الدكتور أحمد عطية، لشرح عن الجهود المبذولة في ترتيب وتسهيل إجراءات موسم الحج التي تمت بالتنسيق مع الأشقاء في السعودية، والتجهيزات التي تمت في ما يخص النقل والسكن والتغذية.

وشدد نائب رئيس الجمهورية على ضرورة تعزيز الإيجابيات وتلافي جوانب القصور التي حدثت في المواسم السابقة، وبذل مزيد من الجهد لأجل راحة وسلامة حجيج بيت الله الحرام القادمين من مختلف مناطق اليمن، مؤكداً أن رعاية الحجاج اليمنيين والاهتمام بهم وتوعيتهم أمانة في أعناق مسؤولي وزارة الأوقاف ووكالات التفويج، مشيراً إلى ما يتكبده الحجاج من عناء ومشقة على كل المستويات من أجل أن يبلغوا مُناهم بقضاء فريضة الحج.

من جانبه، أشاد الوزير بما تم من ترتيبات وتنسيق مع القطاع الخاص والجهات المختصة في المملكة.