ما حقيقة استقبال بغداد رئيسة وزراء إيطاليا بالعلم الإيرلندي؟

حظيت زيارة رئيسة وزراء إيطاليا جورجيا ميلوني إلى العراق بكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن ظهرت رفقة نظيرها العراقي محمد شياع السوداني فيما بدى أن وراءهما علم جمهورية إيرلندا في الخلفية بدلا من علم بلادها.

ووصلت ميلوني إلى بغداد، اليوم، في أول زيارة رسمية لها خارج أوروبا لزيارة القوات الإيطالية الموجودة في العراق.

وبمجرد نشر صور ومقاطع الفيديو الخاصة بالزيارة الرسمية، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في العراقي بالنبأ وكيف ظهر أن العلم الإيطالي ذو الألوان الثلاثة (الأحمر والأخضر والأبيض) كان أقرب منه إلى علم جمهورية إيرلندا الذي يتألف من الألوان (البرتقالي والأخضر والأبيض).

لكن السفارة الإيطالية في بغداد حسمت الجدل القائم عندما نشرت تغريدة على حسابها الرسمي في تويتر نفت من خلالها "رسميا نبأ الخطأ المزعوم المتعلق برفع الأعلام الرسمية خلال اجتماع اليوم لرئيس وزراء ايطاليا السيدة جورجا ملوني مع نظيرها العراقي السيد محمد السوداني في بغداد".

وأضافت السفارة في تغريدتها أن "هذا الخبر هو بسبب المؤثرات بصرية الناتجة عن التصوير"، مؤكدة في الوقت ذاته أن "الأعلام المستخدمة كانت جميعها للجمهورية الإيطالية".

 

 

طباعة