بسبب القمة العربية.. اعتماد "الدراسة عن بعد" في جامعات مدينتين بالجزائر

أعلنت وزارة التعليم العالي بالجزائر، اعتماد الدراسة عن بعد في جامعات العاصمة ومدينة تيبازة، خلال الفترة المتزامنة مع انعقاد القمة العربية التي تنعقد بداية الشهر المقبل.

ووجهت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، تعليمات إلى مديري المؤسسات الجامعية بالمدينتين المذكورتين، تعلمهم من خلالها باعتماد الدراسة عن بعد، بداية من 29 أكتوبر الجاري، وإلى غاية 6 نوفمبر، حسب ما نقله موقع "النهار " المحلي.

وترجع الوزارة الجزائرية قرارها إلى انعقاد القمة العربية التي ستحتضنها العاصمة في الأول والثاني من شهر نوفمبر المقبل.

وأعلنت جامعة "الجزائر 2" أنه بداية من السبت المقبل سيتم اعتماد الدروس عن بعد، مع إعلام الأساتذة بضرورة تطبيق هذا القرار والعودة إلى الدروس الدورية بداية من 6 نوفمبر المقبل، بحسب المصدر ذاته.

ويخص هذا الإجراء كل من جامعات الجزائر العاصمة وتيبازة فقط، فيما تستمر الدراسة بشكل حضوري بالمؤسسات الجامعية الأخرى بباقي أنحاء البلاد.

وبحسب الصحافة الجزائرية، فقد أنهت السلطات المعنية كافة التحضيرات الخاصة باستضافة القمة  الحادية والثلاثين التي ينتظر أن تجمع زعماء عدد من الدول العربية،

 

طباعة