العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    طائرة خاصة نقلت حذاء الدوقة كاميلا... من لندن إلى الكويت

    كشفت صحيفة «إكسبرس» البريطانية النقاب للمرة الأولى السبت عن واقعة طريفة حصلت خلال الزيارة التي قام بها ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز إلى الكويت مع زوجته كاميلا (دوقة كورنوول) عام 2007.

    وتمثَّلت طرافة الواقعة في أن زوج حذاء الدوقة «طار» على متن طائرة خصوصاً من لندن إلى الكويت قاطعاً مسافة بلغت نحو 4800 كيلومتر كي تنتعله كاميلا خلال مأدبة عشاء على شرفها في الكويت.

    ونقلت الصحيفة عن مصادر داخلية في قصر ولي العهد البريطاني وقرينته أن الدوقة كاميلا اكتشفت بعد وصولها مع ولي العهد إلى الكويت في إطار جولة خليجية أنها قد نسيت أن تجلب معها ذلك الحذاء ذا الكعب العالي الذي كانت قد اشترته خصيصاً ليتماشى مع فستانها المصمم خصيصا لحفل عشاء تقيمه على شرفها العائلة المالكة الكويتية.

    ووفقاً لمقربين منها فإن هذا يعني إرسال حذاء بالطائرة من على بعد 3 ألف ميل. وعلى الرغم من أن طلب كاميلا يبدو مثير للدهشة والاهتمام، إلا أن متحدثًا باسم القصر كشف أن هذا الحذاء لم يتم نقله جواً بناءً على طلبها الشخصي.

    وصرح المتحدث لصحيفة إيفنينغ ستاندرد بأن «الدوقة لم تطلب إرسال الحذاء، لكن أحد أعضاء فريق العمل رتب لنقله بعد أن أدرك أنهم نسوا حزمه».

    ويضيف المتحدث «لم يتم نقله بشكل خاص، ولكن تم إرساله مع عدد من العناصر والأوراق كما هو الحال غالبًا في الجولات الملكية.»

    بالطبع، ليست هذه هي المعاملة الفاخرة الوحيدة التي تتلقاها الدوقة أو أي واحد من أفراد العائلة المالكة بشأن أمتعته، فعند سفرهم إلى الخارج تتلقى أمتعة هذه الأسرة معاملة خاصة جدًا.

    وفقًا لمقربين من العائلة المالكة، تحصل فساتين دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون على مقعد خاص بها عند سفرها على متن رحلات طيران مستأجرة خاصة. حيث يتم وضع الفساتين فوق المقاعد لتجنب تجعدها أثناء الرحلة.

    وكشفت الصحافية الملكية إميلي أندروز «عندما تكون الطائرة المستأجرة صغيرة يتم توفير صف كامل من المقاعد لملابس دوقة كامبريدج».

    وتضيف أندروز «حدث هذا على متن طائرة خاصة سافرنا فيها داخل الهند إلى حديقة كازيرانجا الوطنية.»

    فريق كيت يختار أيضا الملابس التي ينبغي وضعها على مقاعد الطائرة وتلك التي يجب حملها في حقيبة الملابس.

    ويقول المدير الإبداعي السابق لشركة مولبيري، سكوت هنشال «كل ما يتعين على الدوقة أو حاشيتها هو اختيار أفضل الأقمشة المقاومة للتجاعيد للسفر، وعادةً ما تتمتع الأقمشة الاصطناعية مثل البوليستر والنايلون والأكريليك والأوليفين بمقاومة طبيعية للتجاعيد وثبات أكبر نظرًا لأنها لا تمتص الماء بكفاءة.»

    طباعة