قط الخارجية البريطانية يتقاعد وينتقل لحياة هادئة في الريف

بعد أربعة أعوام ونصف العام قضاها في مقر وزارة الخارجية البريطانية ممارسا مهامه في اصطياد الفئران سيتقاعد بالمرستون.. قط الوزارة الشهير وسيغادر مقره اللندني إلى الريف حيث سيعيش هناك.

وعلى حسابه الرسمي على «تويتر»، الذي يتابعه أكثر من 100 ألف شخص، ذكر بالمرستون ذو اللونين الأبيض والأسود أنه يريد قضاء المزيد من الوقت في الاسترخاء بعيدا عن الأضواء.

وكتب إلى سايمون مكدونالد، كبير موظفي وزارة الخارجية «استمتعت بتسلق الأشجار والتنزه في الحقول حول منزلي الجديد في الريف... سأفتقد سماع خطوات أقدام سفير ما والجري إلى مخبأي لمشاهدة من يكون».

وعلى الرغم من تقاعد بالمرستون فإنه لن يحدث تغيير كبير في فريق القطط المسؤول عن مطاردة الفئران في الحكومة البريطانية إذ سيظل لاري، قط مقر الحكومة الرئيسي في داونينغ ستريت وغلادستون الموجود في وزارة المالية يمارسان عملهما كالمعتاد.

طباعة