وفاة 7 أشخاص في سقوط حافلة من منحدر بالجزائر

الشرطة الجزائرية خلال حملة لتحسين السلامة المرورية.

أفاد التلفزيون الحكومي في الجزائر، اليوم، بوفاة سبعة أشخاص وإصابة 20 آخرين، في حادث انقلاب حافلة لنقل الركاب، تعمل على الخط الرابط بين ولايتي سوق أهراس وعنابة شرق البلاد.

وقال التلفزيون إن الحادث وقع على الطريق الوطني رقم 16 ببلدة بولحروش، مشيراً إلى أن سبب الحادث يعود إلى انقلاب الحافلة وسقوطها في منحدر.

كان الرئيس الجزائري، عبدالمجيد تبون، أمر خلال ترؤسه لمجس الوزراء، أمس، بتشديد الإجراءات الصارمة، بالتنسيق مع وزارة العدل ضد السلوك الإجرامي لسائقي السيارات، خصوصاً بالنسبة لوسائل النقل الجماعي والمدرسي، ووجه باستخدام الوسائل العصرية لمراقبة السرعة عن بعد.

وحث تبون على الانتقال إلى مرحلة الردع المضاعف للغرامات، للحفاظ على الأرواح البشرية، وإضاءة الطرق السريعة، وتفقد إشارات الطرق بشكل منتظم.

وكشف وزير الداخلية، كمال بلجود، عن وفاة 3200 شخص، وجرح 31 ألفاً، في 22 ألفاً و500 حادث سير العام الماضي، مؤكداً أن الحوادث التي يتسبب معظمها العامل البشري تكلف خزينة الدولة نحو مليار دولار سنوياً.

طباعة