عقارات دبي.. ومونديال قطر

وليد الزرعوني

ينتعش القطاع العقاري في دبي، بفضل الفعاليات والمعارض المتنوعة في مختلف القطاعات الحيوية، التي تنعقد على مدار العام، ويكون لها دور كبير في الترويج لعقارات الإمارة، إلى جانب دفع الطلب على الإيجارات، والاستثمار في القطاع الحيوي.

وكان لمعرض «إكسبو 2020 دبي» تأثير إيجابي مستمر حتى الآن في تنشيط القطاع العقاري، بعد أن استطاع جذب ما يقرب من 25 مليون زائر، ما ساعد القطاع على تسجيل مستويات قياسية على صعيد المبيعات ونشاط الإيجارات.

ونحن الآن على موعد مع فاعلية للرياضة الأكثر شعبية في العالم (كرة القدم)، إذ يترقب العالم والوطن العربي انطلاق فعاليات «كأس العالم فيفا قطر 2022»، خلال نوفمبر المقبل، التي تستمر نحو شهر، ويرجّح أن تجذب البطولة نحو 1.2 مليون زائر من شتى بقاع الأرض، وستكون الحرية في التنقل والإقامة في أي من دول الخليج.

ومن المنتظر أن تكون الأنظار مسلطة على دبي أكثر من أي موقع سياحي آخر في المنطقة من استضافة الدوحة لكأس العالم، فطالما كانت الإمارة مفضلة للسياح في ظل الفعاليات التي تنبض بها طوال العام، الأمر الذي يضمن مزيداً من الانتعاش لقطاع العقارات على صعيد الإيجارات والمبيعات على حد سواء، إذ يدعم النشاط السياحي في الإمارة الترويج الجيد، وإبراز ميزات العيش والإقامة والعمل، والتسهيلات الممنوحة لكل من يعيش داخل دبي.

ومن هذا المنطلق، يتطلب الأمر استعداد العاملين في القطاع، سواء وسطاء عقاريين أو مطورين، بخطط ترويجية وتسويقية خلال فاعليات المونديال، إذ من المرتقب أن تكون دبي خياراً جيداً للإقامة للمشجعين طوال فترة البطولة، عبر الوصول إلى الدوحة أيام المباريات والعودة إلى دبي مرة أخرى، مع تشغيل العديد من رحلات الطيران اليومية بين المدينتين.

التوقعات تشير إلى إشغالات بنسبة 100% في فنادق دبي، ما ينعش الإيجارات الفندقية، فيما يخطط معظم الفنادق لتخصيص مناطق تشجيع صغيرة داخلها، ووضع شاشات عرض كبيرة لمتابعة المباريات.

وتأتي دبي في صدارة المدن المفضلة عالمياً في الوقت الحالي، على صعيد العيش والعمل والاستثمار، ويجب التأكيد على ذلك لكل من يزور دبي، لاسيما خلال الفعاليات والمعارض الكبرى التي تنعقد في المنطقة العربية.

دبي نجحت في استقطاب المستثمرين ورؤوس الأموال الأجنبية، بعد أن كانت تتركز على المستثمرين المحليين، لتشهد زيادة ملموسة في بيع العقارات الفاخرة والمميزة، بالتزامن مع زيادة استثمارات أصحاب الثروات والدخل المرتفع.

وترتبط الأحداث الرياضية المهمة بوجود المستثمر العقاري القادر على الاستفادة من الفرص، حتى في رحلاته الترفيهية، خصوصاً الأثرياء منهم، فالأثرياء يشكلون جزءاً رئيساً من الطلب العقاري في دبي، حيث برزت الإمارة خلال السنوات الأخيرة كإحدى أفضل الوجهات العالمية المفضلة للأثرياء، وجاء ذلك نتاج التخطيط الجيد للحكومة، والحوافز المطروحة لتعزيز مكانة الإمارة على جميع الأصعدة.

«الأحداث الرياضية المهمة ترتبط بوجود المستثمر العقاري القادر على الاستفادة من الفرص حتى في رحلاته الترفيهية».

@WalidAlzarooni

walid.alzarooni@gmail.com

رئيس مجلس إدارة «شركة دبليو كابيتال للوساطة العقارية»

لقراءة مقالات سابقة للكاتب، يرجى النقر على اسمه. 

طباعة