خارج الصندوق

جزر ديرة.. الفرص الاستثمارية المنسية في دبي

إسماعيل الحمادي

يُصنف مشروع «جزر ديرة» في دبي، من أكبر المشروعات العقارية وأضخمها التي تشهدها دبي.

وقد تم إطلاق هذا المشروع في عام 2004 من طرف «شركة نخيل العقارية» بقيمة 11 مليار درهم، وفي عام 2013 تم تغيير اسم المشروع إلى «جزر ديرة»، وصاحب هذا التغيير نقلة نوعية في البناء والتطوير، أضافت معها حركة في القطاع العقاري وبسوق عقارات الواجهة البحرية، حيث أضاف المشروع، بحسب التقديرات نحو 40 كيلومتراً من السواحل، وما يزيد على 21 كيلومتراً من الشواطئ لإمارة دبي.. مساحة ساحلية لا يستهان بها، خصوصاً في ظل الطلب الذي تشهده عقارات الواجهة البحرية.

فرص استثمارية كبيرة وضخمة تكاد تكون منسية في «جزر ديرة»، وعلى المطورين والمستثمرين الالتفات لها لإضفاء مزيد من الزخم على القطاع العقاري.

يعتبر مشروع «جزر ديرة» من المواقع المميزة لإطلاق مشروعات العقارات الفاخرة التي تشهد تراجعاً في العرض بالسوق، مقارنة بطلب مرتفع عليها، ما سيدعم سوق العقارات الفاخرة التي شهدت لسنوات متتالية نجاحاً في المبيعات، وكان من بين الروافد الرئيسة لنشاط القطاع العقاري إجمالاً.

عندما نتحدث عن فرص «جزر ديرة» العقارية المثمرة، فنحن نتحدث عن قيمة استثمارية جديدة يمكن لأي مطور عقاري أن يظفر بها، ويضيفها إلى حقيبته العقارية في دبي، وفي الوقت نفسه، نحن نتحدث عن فرص مشابهة للفرص الاستثمارية في «نخلة جميرا» التي لا يختلف عليها اثنان.

«جزر ديرة» تمتاز بموقع ومساحات وإطلالات وبنية تحتية متطورة، حيث تشير الأرقام إلى إنفاق أكثر من ثمانية مليارات درهم لتطوير بنيتها التحتية وربطها بالجسور، تُعتبر المستقبل الجديد للتطوير العقاري في دبي، وأحد معالم دبي السياحية الجديدة، حيث تشهد المنطقة افتتاح سلسلة من الأسواق والفنادق والمنتجعات، بما فيها «سوق المرفأ» و«سوق ديرة الليلي»، و«ديرة مول»، و«أبراج جزيرة ديرة»، و«البوليفارد»، وعلامات تجارية عالمية من الفنادق.

في ظل هذا التطور والحركة التي تشهدها «جزر ديرة»، ترى كيف ينظر إلى الفرص الاستثمارية الكبرى التي توفرها للمطورين، والتي ستغير المشهد الساحلي في دبي مستقبلاً؟ خصوصاً أن المنطقة تتوافر على مساحات أراضٍ بمواقع شاطئية مميزة، مهيأة لتنفيذ مشروعات عقارية متنوعة، تنتظر استغلالها استغلالاً أمثل يدعم تنافسية القطاع العقاري في دبي.

لقراءة مقالات سابقة للكاتب، يرجى النقر على اسمه. 


«جزر ديرة» قيمة استثمارية جديدة يمكن لأي مطور عقاري أن يظفر بها.

طباعة