سوالف رياضية

الدوري السعودي

عبدالله الكعبي

لاتزال الإقالات مستمرة في الكرة السعودية، فبعد إنهاء العلاقة بالتراضي بين النادي الأهلي واللاعب البرازيلي باولينهو، جاء خبر متوقع بإقالة مدرب النصر السعودي البرازيلي مانو مينيز، بعد نتائجه المتواضعة مع النصر السعودي ومشكلته مع اللاعب المغربي عبدالرزاق حمدالله.

فريق النصر من الفرق التي صرفت ملايين الدولارات والناتج صفر، ومن وجهة نظري مشكلة النصر إدارية وفنية، وللأسف بعض الإعلاميين المحسوبين على نادي النصر هدفهم تضليل الشارع النصراوي، وأعتقد أنهم نجحوا في تحقيق هدفهم.

لايزال نادي الشباب السعودي يعاني المدرب شاموسكا، رغم وجود أدوات قادرة على إحراز الدوري السعودي، مشكلة المدرب تكمن في الشوط الثاني وعدم قراءته للمباراة، وعلى الإدارة ايجاد مدرب قادر على توظيف اللاعبين، وأن يكون على دراية كاملة بالدوري السعودي، خصوصاً أن هناك توهجاً من الهلال والاتحاد وهما المنافسان لفريق الشباب.

ذكرتها قبل انطلاق الموسم.. إيغور سيشكل إضافة للاتحاد السعودي وهو القوة الضاربة للعميد، ومن حق الاتحاديين التفكير في المنافسة لأن الاتحاد فريق من ضمن الكبار في الدوري السعودي، وهو قادر على المنافسة في جميع البطولات.

إدارة أنمار الحائلي أعدت الفريق بشكل جيد والبقية على اللاعبين في أرضية الملعب، وحالياً الاتحاد متصدر والأهم من ذلك الاستمرارية والمحافظة على القمة.

الشارع الهلالي غير مطمئن تجاه المدرب جارديم، وأعتقد أن المدرب عنده الكثير ليقدمه مع زعيم الكرة السعوية، وعلى جماهير الهلال الصبر، لأن طريقة المدرب تحتاج إلى مزيد من الوقت، والانسجام سيكون حاضراً في المباريات المقبلة.

موسى مريغا إضافة كبيرة للزعيم الهلالي مع قوميز، وعلى المدرب جارديم توظيفه بشكل صحيح، لأن مريغا عنده الكثير وسيكون له شأن في قادم المباريات، خصوصاً أن الهلال يعول عليه الكثير في دوري أبطال آسيا.

إيغور سيُشكل إضافة للاتحاد السعودي وهو القوة الضاربة للعميد.

طباعة