برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    رأي رياضي

    صاحب القلب الكبير

    حسين الشيباني

    الراعي الرسمي لجميع إنجازات وبطولات نادي الوصل، وصاحب القلب الكبير، رياضياً وإنسانياً، سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، رئيس نادي الوصل، الرئيس الاستثنائي لمسيرة نادي الوصل والرياضات الأخرى على صعيد الدولة، والرجال مواقف، وهو أحد قادة الحركة الرياضية في دولة الإمارات، ومؤسس نادي الوصل الرياضي، ولعب سموه دوراً ريادياً في انتشار العديد من الرياضات في الدولة، واسم سموه مرتبط ارتباطاً وثيقاً في جميع إنجازات نادي الوصل في جميع الألعاب الرياضية والرياضات البحرية وسباقات الخيول، محلياً وعالمياً، مواقف سموه الإنسانية والرياضية لا تمحى من الذاكرة، سواء في الماضي أو الحاضر، ومن هذه المواقف الإنسانية أمر سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، باستمرار صرف رواتب الدكتور محمد إسماعيل، مدير أكاديمية السباحة، الذي وافته المنية بصورة مفاجئة خلال الأسبوع الماضي، حتى تكمل ابنة الفقيد، التي تبلغ من العمر ثلاث سنوات حالياً، عامها الثامن عشر، وتفاعلت الجماهير الوصلاوية وعموم أندية الدولة والمجتمع الإماراتي بشكل إيجابي، وعبّرت عن شكرها لمكرمة سموه، النابعة عن رعايته الأبوية لنادي الوصل، ككيان ومنتسبين، ومختلف عناصره، وحرصه على الوقوف مع أسرة الراحل الذي عرف عنه الاجتهاد والإخلاص في العمل، وحسن الخلق، والعلاقة الطيبة مع الجميع داخل البيت الوصلاوي والوسط الرياضي، واللفتة الرياضية الأخرى، كانت بتوجيه سموه إدارة نادي الوصل بوضع برنامج إعداد متكامل للسبّاح الشاب يوسف المطروشي، نجم منتخب الإمارات والوصل في السباحة، على نفقته الخاصة، وتكريمه في مشاركته التاريخية في أولمبياد طوكيو 2020، وإعداده بشكل علمي، وتحضيرات على أعلى مستوى، للمشاركة في الاستحقاقات القادمة، سواء على المستوى القاري أو العالمي، والأهم الإعداد لأولمبياد باريس 2024، وتحقيق إنجاز تاريخي لدولة الإمارات.

    لقراءة مقالات سابقة للكاتب، يرجى النقر على اسمه. 

    طباعة