رأي رياضي

ثلاثية الموسم

حسين الشيباني

نتقدم بالتهاني والتبريكات لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وإلي أعضاء مجلسَي إدارة النادي وشركة شباب الأهلي لكرة القدم، على الإنجاز التاريخي في تحقيق ثلاثية الموسم (كأس السوبر، كأس الخليج العربي للمحترفين، كأس رئيس الدولة).

وتهنئة لخليفة سعيد سليمان، أحد نماذج الفئة التي تعشق العمل في صمت، حيث حقق الكثير من النجاحات التي لا يعرفها إلا من يتابع ذلك عن كثب أو من يعمل قريباً منه، وقد ترك بصماته الواضحة التي يحفظها التاريخ في مسيرة النادي، ويتابع كل صغيرة وكبيرة في هذا الصرح الكبير، وفي جميع الألعاب بشكل عام، والفريق الأول لكرة القدم بشكل خاص، ويتم كل ذلك بعيداً عن التصريحات لوسائل الإعلام، ومن وراء الأضواء، وهو صاحب فكر إداري، وقد استفادت الحركة الرياضية من خبرته وتجربته، وقدم الكثير من الدعم المعنوي والمساندة للفريق الأول طوال الموسم، لكن بعيداً عن التصريحات والأضواء الكاشفة، وهو يفضل العمل بهدوء لكن بخطوات مرتبة ومدروسة بعناية، ذلك هو الإخلاص في العمل.

تمكن أبطال شباب الأهلي من تحقيق ثلاثية الموسم (كأس السوبر، كأس الخليج العربي للمحترفين، وكأس رئيس الدولة) بقيادة وطنية، المدرب الذهبي ومهندس الثلاثية، كابتن مهدي علي، ما يعزز قيمة المدرب المواطن في وجود كوكبة من المدربين الأجانب بالتفوق عليهم، ويحسب للمدرب المواطن مهدي استلامه للفريق في ظروف صعبة بداية الموسم، ولكنه قبل التحدي وأثبت جدارته، وصنع الفارق في النتائج والمستويات منذ توليه مسؤولية الفريق في ديسمبر 2020، محققاً ثلاثية الموسم، والمركز الثالث في الدوري الخليج العربي للمحترفين، محافظاً على سجل الفريق خالياً من الهزائم في الدور الثاني.

يحسب للجهاز الفني والإداري والطبي واللاعبين، في ظل ضغط المباريات والظروف الاستثنائية التي أقيمت خلالها البطولات في هذا الموسم، سواء داخل الدولة وخارجها، لكن الكلمة الأخيرة كانت في حصد البطولات لشباب الأهلي، موسم استثنائي لمهندس استثنائي، وأكبر ردّ على منتقديه بعدما كان بدأ يخفت نجمه عقب رحيله عن تدريب المنتخب الوطني الأول 2017.

• شباب الأهلي حقق ثلاثية الموسم بقيادة وطنية، ما يعزز قيمة المدرب المواطن.

لقراءة مقالات سابقة للكاتب، يرجى النقر على اسمه. 

طباعة