سوالف رياضية

اتحاد كلباء

عبدالله الكعبي

لايزال العديد من الأندية يدفع ثمن الأخطاء التحكيمية، منها فريق كلباء. والسؤال الذي يفرض نفسه هل هذه الأخطاء متعمدة أم أنها أخطاء غير مقصودة؟ خصوصاً أنها تتكرر بشكل كبير.

الكل يعلم المشكلات العديدة في لجنة الحكام، والخلافات التي كانت حاضرة في الاتحاد السابق، ولاتزال مستمرة مع الأسف. الأخطاء التحكيمية كثيرة حتى مع وجود «الفار»، لأن بعض قضاة الملاعب مستمرون في تكرار خطأ عدم الاستعانة بتقنية الفيديو، كما أن بعضهم تكررت أخطاؤهم التحكيمية مع بعض الأندية نفسها.

اللجنة مطالبة بأن تبعد بعض هؤلاء القضاة عن مباريات وأندية بعينها، حتى لا يقعوا تحت الضغط وليتجنبوا الجدل، فقد عانت أندية كثيرة من هذه الأخطاء، ليس كلباء فقط، بل العين وشباب الأهلي وأخرى، الأندية تصرف الملايين، لكن بسبب أخطاء تحكيمية تدفع هذه الأندية ثمناً باهظاً.

رئيس اللجنة، علي حمد، مطالب بعمل كبير، وعليه إعادة الثقة إلى قضاة الملاعب، لأنها أصبحت مفقودة بينهم وبين إدارات الأندية، التي أصبح بعضها يطالب بتحكيم أجنبي.

وأرى أن على اللجنة معاقبة من يقع في أخطاء كبيرة من قضاة الملاعب.

نادي العين يعاني دفاعياً، وهو ما لا شك فيه، فبعد إسماعيل أحمد والعنزي لم يجد العين حلاً لدفاعه، ومع قدوم بيدرو استمرت المعاناة نفسها، بعض الأسماء تغيرت أو لم تعد أساسية، لكن المشكلة قائمة. وأعتقد أن خط دفاع «الزعيم» في حاجة إلى قائد قادر على ضبط إيقاعه، لأن هذا الدفاع كلف الفريق أهدافاً كثيرة لم يتعود على استقبالها.

ومازلت مقتنعاً بأن العين الفريق الوحيد القادر على منافسة شباب الأهلي، وعلى الأندية استغلال فترة التوقف الحالية لمراجعة أخطائها ومعالجتها.

مشكلة الكرة الإماراتية في قلة المواهب، وإذا نظرت إلى أنديتنا لن تجد لاعباً مميزاً، والعتب عليها لأنها أهملت دور الأكاديميات، ولن تتطور إلا بتطور العقول الإدارية الموجودة فيها، التي لاتزال متمسكة بالكراسي من دون أي إضافة للعمل الإداري، ولابد أن تتغير بعض الأسماء لأن سلبياتها أكثر من إيجابياتها.

يبقى لاعب الوصل، فابيو دي ليما، الأكثر تأثيراً في دورينا، فهو الذي يصنع الأهداف ويسجلها، وهو كلمة السر للوصل، وذو مستوى ثابت رغم ضعف الفريق، كما أنه قادر على انتشال الوصل في أصعب الأزمات، والكل يعلم أن «الفهود» عانى كثيراً، رغم أنه كان مقنعاً في الجولات الماضية، خصوصاً حين فاز على حتا.

لقراءة مقالات سابقة للكاتب يرجى النقر على اسمه .


يبقى لاعب الوصل فابيو دي ليما، الأكثر تأثيراً في دورينا

طباعة