سوالف رياضية

مشكلة «الفار»

عبدالله الكعبي

مشكلة تقنية الفيديو (فار) كبيرة في الدوري السعودي، حيث تسببت التقنية في ضجة إعلامية، ومن يشاهد الدوري السعودي يدرك أن سلبيات «الفار» أكثر من إيجابياتها، بل صارت موجودة في بعض المباريات ومختفية في أخرى، وهذا ما أحدث الكثير من التساؤلات لدى البعض، والمباراة المقبلة والمهمة في قمة الدوري السعودي بين الهلال والنصر مفترق طريق، ولابد من وجود حكم قوي يدرك قيمة الموقعة الكبيرة، فمتعة الدوري السعودي في منافسة الفرق الأخرى للهلال، الذي أهدر نقطتين أمام أحد العنيد، وإذا أراد بطولة الدوري فعليه تحقيق النصر في قمة الرياض.

فريق الوصل حكاية مؤلمة.. بل قصة حزينة أتعبت الجماهير والعشاق، وحيرت المتابعين والمحيادين، فمنذ ثنائية الدوري والكأس أيام المدرب البرازيلي زي ماريو، والمحترفين الكبيرين أندرسون وأوليفيرا، اختفى الوصل لكن بقيت جماهيره حاضرة تسانده، ولم تتخلَّ عنه أبداً، حكاية الوصل معروفة وذكرناها في أكثر من مناسبة، وهي مشكلة فنية بحتة مع وجود تخبطات إدارية صاحبت الفريق في السنوات الماضية. الوصل يعاني عدم وجود اللاعبين المواطنين المتميزين، وهذه هي مشكلته الرئيسة من وجهه نظري، وإذا نظرت إلى الأسماء الموجودة في الفريق الأول فستجدها من خارج أسوار النادي، وهذا مؤشر إلى أن الوصل يعاني في مدرسة الكرة، بمعنى أن هناك ضعفاً وعدم تأسيس بشكل صحيح وسليم في المراحل السنية.

جماهير الوصل غاضبة من الفريق بسبب سوء النتائج وهذا حقها، ولابد من جلسة مصارحة بين الإدارة والجماهير، لأن الوضع كارثي ولا يسر أبداً، وإذا استمرت هذه النتائج فإن الفريق سيدخل في دوامة كبيرة ويكبر الشق بين الإدارة والجماهير، فالوصل فريق كبير ولديه جماهيره الوفية، عودته هي عودة الإبداع، ولابد أن يعود، فالأسماء تذهب لكن الكيان باقٍ.

أستغرب الهجوم الكبير والمعلن على الحكم عمار الجنيبي، الذي أدار مباراة الهلال مع الأهلي في كأس زايد للأبطال، حيث نجح في إدارة المباراة، والهجوم كان من قبل جماهير الأهلي وبعض الإعلاميين، الذين لم يوفقوا في تصريحاتهم أو تغريداتهم، والغريب أن البعض أكمل 30 عاماً في التحليل والكتابة، ولايزال يشكك في الذمم ويقول أشياء لا تدخل العقل، المباراة انتهت لكن الهجوم لم ينتهِ بل صار الهجوم حاداً على الجنيبي، وللأسف هناك جهة تتعمد هذا الهجوم، والتشكيك وزراعة الفتن بين الجماهير، هي مباراة كرة قدم حيث التنافس الشريف، لكن التشكيك مرفوض، وأن الحكم متعاطف مع فريق على حساب آخر غير صحيح لأننا في الدوري الإماراتي نعرف جيداً عمار الجنيبي، شقيق الحكم السابق المميز محمد الجنيبي، الذي كان مطلوباً في الدوري الكويتي في أكثر من مناسبة.


جماهير الوصل غاضبة من الفريق بسبب سوء النتائج، ولابد من جلسة مصارحة بين الإدارة والجماهير.

طباعة