احتراف عموري - الإمارات اليوم

سوالف رياضية

احتراف عموري

عبدالله الكعبي

أستغرب الانتقادات التي يتعرض لها النجم، عمر عبدالرحمن، من قبل بعض الجماهير، وكأنه «خائن لناديه». والغريب في الأمر أن الشارع الرياضي، الذي يطالب باحتراف لاعبينا، لا يريد مغادرة نجومنا للاحتراف.

التناقض واضح بالنسبة لبعض الجماهير، لأنها تنظر بمنظور واحد، وهو فريقها، ولا تريد تطور الكرة الإماراتية التي تعيش مستوى متراجعاً، والدليل على ذلك منتخبنا الإماراتي الذي أمامه استحقاق مهم، وهو أمم آسيا، ولا نعرف هل هو مستعد وجاهز للمنافسة أم لا، لأن البطولة على أرضنا وبين جماهيرنا.

عموري، اختار زعيم آسيا (الهلال)، وهذا حقه، وستكون تجربة مفيدة، كما أعتقد أن الهلال منافس قوي على الصعيدين المحلي والآسيوي.

الانتقادات العنيفة لعموري تترك علامة استفهام بأن بعض الجماهير غير مقتنعة باحتراف لاعبيها، والدليل على ذلك خروج عمر من العين، سواء بالتجديد أو كونه لاعباً حراً أو إعارة، فهذا ليس مهماً بالنسبة لنا، لأننا نريد أن يتطور اللاعب الإماراتي، والكل يعلم أن الدوري السعودي الأول في الوطن العربي، والأكثر جماهيرية، ومتابَع من كل أرجاء آسيا، بجانب كونه يضم نجوماً عالميين، على غرار النيجيري أحمد موسى، وأيضاً عموري، ولاعبين من أميركا اللاتينية.

سيتعرض عموري لهجوم إعلامي في الدوري السعودي، وهذا شيء متوقع، خصوصاً من فئة تنتظر سقوطه، وعليه ألا ينظر إلى الإعلام المضاد، عليه فقط العمل في المستطيل الأخضر، والرد على المنتقدين على أرضية الملعب، ونحن كمحبين نعرف عمر جيداً وإمكاناته الكبيرة، وقدرته على صناعة الفارق مع الزعيم الهلالي، الذي يدخل مرحلة جديدة في عهد الرئيس الأسطورة سامي الجابر.

تأكد يا عمر نحن كإماراتيين معك، وننتظر منك الكثير في الدوري السعودي، والجميل أن الشارع الرياضي يقف مع عمر، سواء اختار الهلال أو غيره، لأنها تجربة وتحدٍّ رائع يحسب لهذا اللاعب، وعلينا أن نشكر إدارة العين على دورها الكبير وعملها الرائع، ممثلةً في غانم الهاجري والأعضاء الكرام.

من شاهد مباراة الأولمبي أمام ماليزيا يدرك أن لاعبينا محتاجون توعية ومحاضرات، خصوصاً قبل دخولهم غمار أي بطولة، فما حصل محرج بصراحة، لكن الجميل أن اتحاد الكرة أصدر بياناً سريعاً، وهذا يحسب له، فقرر إبعاد اللاعب من المنتخب.

بصراحة منتخباتنا السنية تحتاج إلى عمل كبير، سواء على الصعيدين الإداري أو الفني، والله من وراء القصد.

لقراءة مقالات سابقة للكاتب يرجى النقر على اسمه . 


بعض الجماهير غير مقتنعة باحتراف لاعبيها

 

طباعة