برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مشروع لتعليم "كلب آلي"

    بدأ تحالف يضم شركة فيس بوك وكلية علوم الكمبيوتر في جامعة كارنيجي ميلون وجامعة كاليفورنيا بيركلي  مشروعا لتعليم "كلب آلي" يتحرك على 4 أرجل ويعمل بالذكاء الاصطناعي كيفية  السير في مختلف الظروف المحيطة به.

    وفي تسجيل فيديو تم عرض "الكلب الآلي" الذي صممته شركة يونيتري  الصينية الناشئة، قام الكلب بتعديل طريقة سيره  أثناء حركته على الأحجار ونزول السلالم  وفي موقع بناء وحول التضاريس الخارجية.

    وخلال الاختبار سكب الباحثون داخل غرفة المعيشة ، الزيت على البلاستيك لتكوين سطح أملس. وقاموا بتكديس الألواح وغيرها من العوائق. وكانوا يسقطون  كتلة على ظهر "الكلب الآلي". في كل مرة ، يستعيد الروبوت توازنه ويستمر في التقدم.

    ونقل موقع سي نت دوت كوم المتخصص في موضوعات التكنولوجيا عن جايتندرا ماليك الأستاذ في جامعة كاليفورنيا بيركلي والذي يعمل في فريق الذكاء الاصطناعي التابع لشركة فيسبوك القول إن "الكلب الآلي" تعلم كيفية التكيف بسرعة من خلال التجربة والخطأ ومن خلال المعلومات التي جمعها من البيئة المحيطة به.

    في الوقت نفسه فإن الكلب الآلي ليس لديه رؤية حاسوبية ، ويتعلم من كيفية تفاعل جسمه مع الأسطح المختلفة ، وهي عملية مشابهة للطريقة التي يتعلم بها البشر.

    يذكر أنه عندما ينتقل الناس من سطح صلب إلى رمل، على سبيل المثال، فإنهم يعدلون خطواتهم بمجرد اكتشاف أن أقدامهم تغرق في الرمال.

    قال ماليك: "تتمثل تحديات الكلب الآلي في وجود الكثير من هذا التنوع في العالم الحقيقي".

    طباعة