العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    خبيرة ألمانية: استخدام مياه الصرف الصحي للكشف المبكر عن "كورونا"

    تعتبر مياه الصرف الصحي مؤشرا جديرا بالثقة لقياس مدى تطور مكافحة فيروس كورونا، ويمكن أن توفر تحذيرات مبكرة بشأن موجة من العدوى، وفقا لخبيرة ألمانية.

    وقالت سوزان لاكنر، وهي أستاذة في إدارة مياه الصرف في جامعة دارمشتات التقنية، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "تم تطوير التكنولوجيا بالكامل، والأساليب موجودة - يمكن إنشاء النظام في أي وقت. وكل ما ينقص حقا هو الإرادة السياسية".

    يشار إلى أن الجامعة هي واحدة من اثنين فقط من المختبرات المرجعية على مستوى أوروبا معنيان بتسلسل عينات مياه الصرف الصحي. وقام المختبر بتحليل عينات من نحو 50 محطة لمعالجة مياه الصرف الصحي عبر القارة.

    وذكرت لاكنر أن الباحثين على مستوى العالم قد أثبتوا أنه من الممكن استخدام محطات معالجة مياه الصرف الصحي كنظام إنذار مبكر.

    وقالت لاكنر: "في الأساس، يتم رصد التطور في مياه الصرف الصحي في وقت مبكر أكثر منه في المجال الطبي ... البداية تكون مبكرة بما بين أربعة إلى 10 أيام، اعتمادا على التكنولوجيا".

    ووفقا للخبيرة لاكنر، فإنه من خلال فحص مياه الصرف الصحي، من الممكن رؤية شيئين رئيسيين: أحدهما هو زيادة أو انخفاض تركيز الفيروس - أي ما إذا كان عدد الأشخاص المصابين أكبر أم أقل - والآخر هو نوع فيروس كورونا المنتشر.

    وتوضح لاكنر أن هذه التقنية ليست جديدة. وتقول إنه "تم استخدام مثل هذه الأساليب بنجاح في الماضي لمراقبة فيروس شلل الأطفال".

    طباعة