العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    القبض على 800 شخص في "كمين إلكتروني" دولي

    أعلنت منظمة "اليوروبول" الامنية عن إلقاء أجهزة أمن دولية القبض على أكثر من 800 شخص في أكثر من 16 دولة، فيما وصفته بأنها أكبر عملية أمنية منسقة من نوعها في التاريخ. ألمانيا قالت من جهتها أنها اعتقلت العشرات ضمن الحملة.


    صرح مسؤولون أمنيون اليوم ان قوات أمنية تمكنت من تأسيس نظام للأجهزة المشفرة حتى تقوم شبكات الجريمة المنظمة بتخزين البيانات هناك، وهو ما قاد في النهاية إلى إلقاء القبض على 800 شخص في أكثر من 16 دولة.

    ووصفت وكالة إنفاذ القانون الأوروبية (يوروبول) العملية بأنها "واحدة من أكبر عمليات إنفاذ القانون وأكثرها تعقيدا حتى الآن في مكافحة الأنشطة الإجرامية المشفرة"، وشملت تعاونا من المسؤولين فيما لا يقل عن 19 دولة، من بينها هولندا والسويد والولايات المتحدة. ووصفت اليوروبول العملية بأنها الأكبر من نوعها في التاريخ.

    وقال مسؤولون من مكتب التحقيقات الفدرالي ووكالة الشرطة الأوروبية (يوروبول) ومسؤولون من دول أخرى في مناطق بعيدة مثل أستراليا إن الأدلة من "عملية درع طروادة" حالت دون وقوع حوالي 100 جريمة قتل ومكنت من إحباط العديد من عمليات شحن المخدرات على نطاق واسع.
     وقال كالفن شيفرز مساعد مدير مكتب التحقيقات الفدرالي للصحافيين في مقر الشرطة الأوروبية "يوروبول" في هولندا إن العملية أفضت إلى "نتائج مذهلة". وقال إن مكتب التحقيقات الفدرالي زود عصابات إجرامية في أكثر من 100 دولة على مدى الأشهر الثمانية عشرة الماضية بالأجهزة "التي سمحت لنا بمراقبة اتصالاتهم".
     

    طباعة