قطعة نقانق تكشف للشرطة لغز قضية سرقة عمرها 9 سنوات

قامت الشرطة الألمانية  بحل لغز قضية سطو على منزل عمرها تسع سنوات بعد العثور على الحمض النووي للمتهم على قطعة نقانق مقضومة وُجدت في مكان الحادث.


وبحسب صحيفة «الغارديان» البريطانية، فقد قالت شرطة بلدة شويلم بألمانيا في بيان أصدرته، أمس (الخميس)، إن الحمض النووي خاص بمواطن ألباني يبلغ من العمر 30 عاماً موجود في فرنسا، وتتهمه الشرطة الفرنسية بارتكاب جريمة مماثلة
وأشارت الشرطة إلى أن المتهم قام بقضم قطعة نقانق كانت موجودة بالمنزل الذي قام بالسطو عليه في مارس  2012، قبل أن يلقي ببقيتها في الأرض.


وأضاف بيان الشرطة أنها حاولت التعرف على صاحب الحمض النووي الموجود على النقانق منذ وقوع الجريمة، لكنه لم يتوافق مع أي من الأحماض النووية المسجلة في قاعدة البيانات الموجودة في البلاد.
وبعد مرور 9 سنوات، استطاعت الشرطة الحصول على قواعد بيانات دولية مكّنتها من العثور على صاحب الحمض النووي بفرنسا.
ومن جهتها، أكدت الشرطة الفرنسية أن الرجل متورط في عملية سطو مماثلة في فرنسا، إلا أنه هارب، وجار البحث عنه في الوقت الحالي

طباعة