خبر صادم ينهي حفل زفاف في بريطانيا

أنهى خبر صادم حفل زفاف عروسين في بريطانيا، حين اكتشف العريس أنه مصاب بمرض السرطان.

ونشرت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية قصة العريس، البالغ من العمر 25 عاماً، إذ تم إبلاغه قبل ساعات من زفافه بأنه مصاب بسرطان غير قابل للشفاء، وبعد ساعة فقط من اكتشاف إصابته بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) أيضاً.

وبينما كان يسارع العروسان، زاك ستوكفورد وكاتي ديفيز، للزواج، اكتشف أنه مصاب بنوع عدواني من السرطان بعد 60 دقيقة فقط من علمه بإصابته بـ"كوفيد-19".

وكان الشاب يشكو آلاماً في جانبه، منذ سبتمبر من العام الماضي، وأجرى رحلات عدة إلى طبيبه العام، الذي اعتقد في البداية أنه قد يكون مصاباً بالـIBS أو حصى في المرارة.

لكن في نهاية المطاف تم تصويره بالأشعة المقطعية، وتم العثور على "ظل" على كبده، وأخذت خزعة منه لمعرفة ما إذا كان سرطانياً، واتضح أن "زاك" كان يعيش مع نوع عدواني من سرطان الأمعاء الذي انتشر إلى كبده ومن المحتمل أن يكون غير قابل للشفاء.

ومما زاد الطين بلة أنه قبل 60 دقيقة فقط من تلقيه التشخيص الرهيب، تلقى بريداً إلكترونياً من NHS، يفيد بأنه قد ثبتت إصابته بـCovid-19.

كان هذا يعني أنه سيحتاج إلى عزل نفسه مع خطيبته كاتي، التي أصيبت أيضا بالفيروس، وابنة زوجته إيفلين هوب ديفيز، البالغة من العمر أربع سنوات.

وتسرد كاتي: "لقد انهرنا لحظة سماع الخبر وبكينا، وانهار الحفل، ولم يكن هناك شيء آخر يمكننا القيام به في تلك المرحلة".

وأضافت كاتي، البالغة من العمر 24 عاماً: "لقد حُطم قلبه حرفياً، فلم يعد بمقدوره ملاقاة أحد،لا يمكنه حتى أن يعانق والدته لأننا جميعاً نعزل أنفسنا".

طباعة