وجبة كنتاكي تتسبب في غرامة 18 ألف دولار

تسبب طلب وجبة كبيرة من إحدى مطاعم الوجبات السريعة لورطة كبيرة لأصحابها، حيث ساعدت في عثور الشرطة على عدد من الأشخاص الذي كانوا مختبئين ويتحضرون لإقامة حفل منزلي متحدين قواعد الحجر الصحي المفروضة بسبب تفشي فيروس "كورونا".

تعود أحداث القصة الى طلب عدد من الأشخاص في أستراليا وصل عددهم لـ16 شخصا لوجبة كبيرة من مطعم الوجبات السريعة "كنتاكي"، في الوقت الذي كانوا يتحضرون فيه لإقامة حفل منزلي.

الأمر الذي دفع الشرطة للتحري عن الطلب، ولتلقي القبض على هؤلاء الأشخاص، لتفرض غرامة وصلت لحوالي 18 ألف دولار أمريكي، لخرق قواعد الحجر الصحي المفروضة في البلاد لمنع تفشي فيروس "كورونا".

وتمكنت الشرطة من الحصول على رقم لوحة السيارة الذي قادهم إلى منزل (تاون هاوس) في ضاحية داندينونغ، بجنوب شرقي ملبورن.

وقال باتون للصحافيين في ملبورن: "عندما دخلنا المنزل، كان شخصان نائمين، و16 آخرون مختبئين في الخلف، وكانوا قد تلقوا وجبات (كنتاكي) لتوهم... سخيف هذا النوع من السلوك".

وأضاف: "إنها ليلة باهظة التكلفة، عندما يفكر المرء بعيداً عن (كنتاكي)... أصدرنا 16 مخالفة بقيمة 1652 دولاراً للواحدة، أي أن حفل عيد الميلاد كلفهم 26000 دولار (أسترالي)".

وبحسب قواعد الإغلاق، لا يسمح لأي من سكان ملبورن بمغادرة المنزل إلا لشراء مواد بقالة، أو ممارسة الرياضة، أو الحصول على رعاية صحية، أو الذهاب للعمل، أو للعناية بشخص ما.

يذكر بأن سلطات ولاية فيكتوريا الأسترالية إتخذت تدابير إغلاق جديدة، بعد ارتفاع عدد حالات المصابين بعدوى "كوفيد-19″، وسعت إلى تطبيقها مع فرض غرامات صارمة.

 

طباعة