زجاجة عطر تتسبب باستئصال قدم امرأة

تسببت زجاجة عطر سقطت فوق قدم سيدة بريطانية 42 عاما في سبتمبر 2015، في حادث غريب، بألم دفعها إلى بتر قدمها للتخلص منه، وفقا لما ورد في موقع "ديلي ميل".

وأسقطت السيدة زجاجة عطر رخيص دون قصدها على قدمها، الأمر الذي تسبب بتضاعف حجمها والتفاف قدمها وحدوث تقرحات لتعيش السيدة بآلام استمرت عامين نتيجة الألم العضلي الليفي.

ولم تظهر الأشعة السينية أي كسر في العظام إثر سقوط زجاجة العطر، وتم تشخيص حالتها بمتلازمة "الألم المزمن" ويطلق على هذه الحالة اسم "المرض الانتحاري" لأن الألم الشديد يدفع الناس إلى الانتحار للتخلص من الألم، لذا طلبت السيدة استئصال الجزء المصاب من رجلها للتخلص من الألم المبرح.

وتسبب هذه الحالة ألما في جميع أنحاء الجسم، ويُعتقد أنه ناجمة عن مستويات غير طبيعية من بعض المواد الكيميائية في المخ والرسائل التي يتم توصيلها في الجهاز العصبي.

وتتطور في أحد الأطراف بعد الإصابة أو الجراحة أو النوبة القلبية أو السكتة الدماغية، وفقا للمنظمة الوطنية للاضطرابات النادرة (NORD).

وتتضمن الأعراض إحساسا بالحرق في الطرف المصاب، وحساسية لدرجات الحرارة في الحر والبرد، وتورما، وبعض التغيرات في درجة حرارة الجلد ولون البشرة وملمس الجلد.

وليس من الواضح ما الذي يسبب متلازمة الألم المزمن، وهي حالة لم تفسر تحدث إلى الآن، ولكن يعتقد أنها ناتج عن إصابة الجهاز العصبي المحيطي والمركزي بجروح.

 

 

طباعة