لأول مرة تقود "أوبر" امرأة بلا يدين

    نجحت سيدة أميركية في التغلب على وضعها الذي تعاني منه بسبب يديها المقطوعتين، في العمل كسائقة في شركة "أوبر".

    وتقول جانيت براون التي تعيش بلا يدين بسبب عيب خلقي انها تعمل مع أوبر في الصباح حين يكون ولداها في المدرسة، مضيفة أن الركاب غالبا لا يلاحظون عيبها الخلقي.

    كما أسست براون منظمة غير ربحية لمساعدة الأشخاص، الذين يعانون من نفس مشكلتها، وتحفيزهم على عيش حياتهم بطريقة طبيعية.

    ونصحت براون للأشخاص الذين يعانون من العيوب الخلقية بعدم إخفاء أنفسهم والعيش بطريقة طبيعية.

    وأكدت في حديث لصحيفة ميرور البريطانية ان زبائن أوبر، يتعاملون معها بشكل جيد، وانهم يقولون انها تتقن عملها ويريدون أن تصبح سائقتهم الخاصة".

    طباعة