أيهما أفضل؟ الاستحمام صباحا أم مساء؟

وجدت دراسة طبية حديثة نقلها موقع "تي أونلاين"، اختلافا كبيرا وتأثيرا مختلفا على الدورة الدموية، إذ إن  أخذ حمام في المساء قبل النوم يجعلك في الصباح في غنى عنه وهو ما يعني دقائق نوم إضافية، خصوصا للذين يغادرون السرير بصعوبة في الصباح،

ووجدت الدراسة أن بشرة جسم الانسان تستفيد بشكل أفضل عند الاستحمام في المساء. فالماء الدافئ في المساء يجعل الطبقة الواقية من الجلد تتجدد بسهولة. والحلاقة أيضا، فمن الأفضل ـ حسب الخبراء الألمان ـ القيام بها في المساء. فأثناء الليل يخلد الجلد للراحة وعند الاستيقاظ من النوم يزول الاحمرار من البشرة، يضيف الموقع الألماني " تي أونلاين".

ويقول الباحثون إن أخذ الحمام في المساء ليس مناسبا للجميع!. فإذا كان الجسم يفرز الكثير من العرق ليلا فمن الأفضل أخذ حمام في الصباح. وحتى الذين لا يعرقون كثيرا في الليل يمكنهم الاستحمام في الصباح أيضا، لكن بمياه معتدلة وليست ساخنة، لأن المياه المعتدلة تحفز الدورة الدموية وتنعش الجسم والعقل.

طباعة