بالصور ..زوج يجبر على الاختيار بين انقاذ حياة زوجته أو ابنته في غرفة العمليات

صورة

في واقعة غريبة اجبر زوج اميركي على الاختيار بين  حياة زوجته وطفلته خلال عملية ولادة زوجته الصعبة    .
وذكرت صحيفة "ديلي ميرور" البرطيانية أن  الاطباء اخبروا "فريدريك كوني"، أنه عليه الاختيار، بين حياة زوجته وحياة طفله، ليقرر الحصول على الطفلة والتضحية بزوجته.

وقال كوني: "كنا في غاية السعادة، عندما علمنا بخبر حمل زوجتي، خاصة عندما اكتشفنا أنها حامل في أنثى، لكن اليوم الذي كان من المفترض أن يجعلنا الأسعد في حياتنا، انتهى بمأساة".

وأضاف: أصيبت زوجتي بنزيف أثناء وجودنا في المنزل، الواقع في ولاية كولورادو الأمريكية، قبل شهرين من موعد ولادتها، فنقلتها إلى المستشفى، حيث خيّرني الأطباء بين حياتها، وحياة الطفلة..

وتابع: "أخبرني الأطباء، أنني إن أعطيت زوجتي فرصة الخضوع لجراحة، فسأفقد طفلتنا، وإن قررت إخضاعها لعملية ولادة أولا، فسأفقدها هي، فقررت إنقاذ الطفلة".

وقال الزوج: "نجت زوجتى  كيفون لبعض الوقت، وتمكنت من رؤية الطفلة الصغيرة، لكنها لفظت آخر أنفاسها، قبل إدخالها إلى غرفة العمليات، لإنقاذ حياتها"، مضيفا: "أنا مسرور لأنني اتخذت هذا القرار، لأنه في النهاية لو نجت زوجتي وحدها، لكرهت حياتنا، فأنا أعرف شعورها تجاه الأطفال جيدا، ولم تكن لتتحمل فراق طفلتنا".

 

طباعة