زلزال عنيف بقوة 7,5 درجات يضرب أندونيسيا

وقع زلزال بقوة 7.5 درجات قبالة سواحل جزيرة سولاويسي الإندونيسية اليوم الجمعة مما أدى لإطلاق إنذار من أمواج مد عاتية (تسونامي) بعد ساعات من زلزال متوسط القوة أدى لانهيار منازل في نفس المنطقة بينما يتوقع مسؤولون زيادة الخسائر.

وألغت السلطات الإنذار خلال ساعة لكن مسؤولين طالبوا السكان بتوخي الحذر بعد وقوع مجموعة من التوابع متوسطة القوة.

وقال سوتوبو بورو نوجروهو المتحدث باسم الوكالة الوطنية لمكافحة الكوارث في مقابلة بثها التلفزيون "نناشد الناس البقاء في مناطق آمنة. ابقوا بعيداً عن المباني المهدمة".

وأضاف أن الوكالة الوطنية في جاكرتا تواجه صعوبات في التواصل مع بعض السلطات في المنطقة.

وقالت السلطات إن الزلزال الذي ضرب نفس المنطقة في وقت سابق أسفر عن مقتل شخص وإصابة ما لا يقل عن عشرة.

وقال نوجروهو "شعرنا بقوة بالزلزال (الثاني) ونتوقع زيادة حجم الخسائر وعدد الضحايا".

وضربت سلسلة من الزلازل جزيرة لومبوك السياحية التي تبعد مئات الكيلومترات جنوب غربي سولاويسي في يوليو  وأغسطس تسببت في مقتل نحو 500 شخص.

وتقع إندونيسيا في منطقة "حلقة النار" في المحيط الهادي التي تكثر بها الزلازل.