وفاة شخصين في حادث انفجار إطار حافلة على شارع الشيخ راشد بدبي

توفي شخصان (رجل وامرأة) وأصيب 5 آخرون بإصابات تراوحت بين البسيطة والمتوسطة، وذلك في حادث انحراف حافلة ركاب وقع صباح اليوم على شارع الشيخ راشد بالاتجاه إلى دبي قبل نفق القرهود.

وقال مدير مركز شرطة المرقبات العميد علي غانم، إن إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات، تلقت بلاغا في الساعة 9 و42 دقيقة يفيد بوقوع حادث مروري على شارع الشيخ راشد، وعلى الفور انتقلت الدوريات وفرق الإنقاذ والإسعاف إلى موقع الحادث، ليتبين أن حافلة صغيرة كانت تقل 7 أشخاص إضافة إلى السائق قد انحرفت على الطريق نتيجة انفجار إحدى اطاراتها واصطدامها بحاجز اسمنتي وعمود إنارة، مما أسفر عن وفاة رجل وامرأة فورا، وإصابة 4 ركاب من النساء بإصابات بسيطة، ورجل بإصابة متوسطة، وتم نقلهم إلى مستشفى راشد بدبي.

ووجه العميد علي غانم السائقين بضرورة الالتزام بسلامة المركبات وفحصها بصورة دورية وإصلاح الأعطال فيها لاسيما فيما يخص الإطارات نظرا لخطورة الحوادث الناجمة عن انفجار غير الصالح منها، وما ينتج عنه من تدهور وانحراف للمركبات.

انتقل إلى موقع الحادث كل من مدير مركز المرقبات العقيد عيسى أحمد سالم نائب، والضابط المناوب النقيب جاسم البلوشي، ورئيس قسم السجل المروري الملازم أول عادل الهاشمي، ومن مجلس السير والمرور الملازم خبير عبد الله البلوشي، إلى جانب مختصين من الإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وهيئة الطرق والمواصلات وبلدية دبي لإجراء اللازم على الطريق.