"خليفة الإنسانية" تجمع 10 ملايين درهم لإغاثة متضرري فيضانات كيرلا

صورة

بلغ حجم التبرعات والمساهمات من رجال أعمال ومؤسسات عاملة في الدولة 10 ملايين درهم لدعم متضرري فيضانات ولاية كيرلا، وذلك بعد ساعات على إطلاق مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، حملة إغاثة طارئة تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

 

وتبرع رجل الأعمال الهندي يوسف علي، مالك ومدير مجموعة اللولو التجارية "لولو هايبر ماركت" والمنحدر من ولاية كيرلا، بمبلغ 5 ملايين درهم، كما تبرع الدكتور بي آر شيتي، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمستشفى أن أم سي التخصصي، بمبلغ مماثل (5 ملايين درهم)، استجابة للجهود التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة في مساندة جهود الحكومة الهندية في دعم وإغاثة المتضررين من الفيضانات.

 

وأشاد سعادة محمد حاجي الخوري المدير العام لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية بالمساهمة السخية من رجال الأعمال الهنود في دولة الإمارات، واستجابتهم السريعة لدعوة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، معتبرا أن هذه الاستجابة العالية والسريعة مع هذه الحملة الإنسانية ليست بغريبة على أبناء الإمارات والمقيمين فيها، وتعكس الإيمان الكبير بدور الإمارات الإنساني والثقة التي يوليها أبناؤها بكافة جهودها الإنسانية.

 

وأكد الخوري أن مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية مستمرة في حملتها لإغاثة المتضررين من الفيضانات، داعيا أهل الخير والعطاء من أبناء الإمارات لدعم إخوانهم في الإنسانية أينما كانوا.