قشور الموز ليست للقمامة! - الإمارات اليوم

قشور الموز ليست للقمامة!

قليلون هم الذين يدركون الاستعمالات الممكنة لقشور الموز، وفق ما جاءت به دراسة ألمانية حديثة أعادت التأكيد على فوائدها وأضافت اليها الكثير من المنافع إذ قالت إن قشور الموز غنية بالمعادن، مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم وكذلك النيتروجين والكبريت. وهو ما يجعل منها مادة مناسبة جدا للاستخدام كسماد للنباتات، حيث يمكن وضع قطع صغيرة من قشور الموز بجوار النباتات أو زرعها في التربة  قبل وضع النبات فيها. وتقوم قشور الموز بالقضاء على الحشرات الضارة وجلب الحشرات النافعة.

والاعتماد على قشور الموز أيضا يمكن في إعادة اللمعان للأواني المنزلية التي فقدت بريقها، خاصة الفضية منها. فكما يوضح موقع "ويب" الألماني فإنه يمكن حك ملاعق وسكاكين الفضة بالجزء الداخلي لقشور الموز وغسلها بعد ذلك، لتستعيد بريقها مجددا.

وتحتوي قشرة الموز أيضا على مادة التربتوفان والتي تزيد من إفراز هرمون السعادة "السيرتونين" في الدماغ مما يؤثر على الحالة المزاجية ويفيد في علاج الاكتئاب والشعور بالسعادة والاسترخاء. كما تفيد قشرة الموز في تقليل نسبة الكوليسترول الضار في الدم، مما يؤدي إلى التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب. لذلك يمكن تحضير شاي مهدئ للأعصاب ومساعد على النوم المريح. ويتم ذلك من خلال طبخ قشور الموز مع الماء لمدة ثلاث دقائق وتركه بعدها جانبا لمدة عشر دقائق أخرى. وفق ما جاء في موقع "ويب" الألماني.

ولقشور الموز فوائد جلدية أيضا، إذ أن فرك الوجه بقشرة موز يمنحه رطوبة ويقلل من ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة عليه. كما تساعد قشور الموز كذلك على التقليل من الحكة وتهيج البشرة. وحسب موقع "فوكوس أونلاين" يمكن تقطيع قشور الموز إلى قطع صغيرة ووضعها على الجلد، وما هي إلا دقائق قليلة حتى يشعر المرء بأن تهيج الجلد قد بدأ يتراجع بشكل كبير.

الجدير بالذكر أن هناك فوائد أخرى لقشور الموز، مثل تبييض الأسنان وحماية العيون.

طباعة