<![CDATA[]]>
<

حكم يعيد اللاعبين من غرف الملابس لتنفيذ ركلة جزاء

أمر الحكم لاعبي ماينتس وفرايبورج بالعودة إلى الملعب بعدما توجهوا إلى غرف الملابس بين الشوطين حيث احتسب حكم الفيديو المساعد ركلة جزاء بداعي وجود لمسة يد في مباراة بدوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم امس.

وطلب الحكم جيدو فينكمان، الذي كان في طريقه أيضا لغرف الملابس، من اللاعبين العودة حتى يتمكن بابلو دي بلاسيس لاعب ماينتس من تنفيذ ركلة جزاء احتسبت بداعي وجود لمسة يد كشفها حكم الفيديو المساعد بعد صفارة نهاية الشوط الأول.

ووقف كريستيان شترايش مدرب فرايبورج، الذي طرد للاحتجاج مؤخرا خلال مباراة في الدوري، على جانب الملعب يبتسم ويهز رأسه غير مصدق لما حدث.

وتم استبدال مارك أوليفر كيمف الذي احتسبت ضده ركلة الجزاء بين الشوطين.

وبدأ الشوط الثاني متأخرا عن موعده بعشر دقائق بعدما ألقت جماهير مئات من لفافات أوراق المرحاض في أرض الملعب احتجاجا على إقامة مباريات مساء أيام الاثنين.