استعدادات مكثفة للتعامل مع المنخفض الجوي

الأمطار مستمرّة اليوم.. وطقس غائــم حتى نهاية الأسبوع

صورة

أفاد المركز الوطني للأرصاد باستمرار تعرّض الدولة لامتداد منخفض جوي سطحي من الشرق، يصاحبه امتداد منخفض جوي في طبقات الجو العليا، فيما تواصل الجهات المعنية في مختلف مناطق الدولة استعداداتها وجهودها للتخلص من تجمعات الأمطار وإغلاق طرق واتباع إجراءات السلامة.

وتفصيلاً، قال المركز الوطني للأرصاد إن طقس اليوم يستمر غائماً جزئياً إلى غائم أحياناً، ويتخلّله بعض السحب الركامية يصاحبها سقوط أمطار نهاراً، خصوصاً على المناطق الساحلية والشمالية والشرقية، فيما تكون الرياح جنوبية غربية إلى شمالية غربية معتدلة إلى نشطة السرعة وقوية أحياناً، والبحر يكون مضطرب الموج إلى شديد الاضطراب أحياناً في الخليج العربي، ويكون متوسطاً إلى مضطرب الموج في بحر عمان.

وتوقّع المركز أن يكون الطقس غداً غائماً جزئياً بوجه عام، وتظهر السحب المنخفضة على بعض المناطق الشمالية والشرقية والساحلية والجزر، ويصبح رطباً ليلاً حتى صباح الجمعة، مع احتمال تشكل الضباب الخفيف على بعض المناطق الداخلية.

وأشار إلى أن طقس يوم الجمعة المقبل، سيكون صحواً إلى غائم جزئياً بوجه عام وتظهر السحب المنخفضة على بعض المناطق الشرقية والساحلية والجزر، ويصبح رطباً ليلاً حتى صباح السبت، مع احتمال تشكل الضباب الخفيف على بعض المناطق الداخلية. وذكر المركز أن طقس السبت المقبل سيبقى غائماً جزئياً بوجه عام، وتظهر السحب المنخفضة على بعض المناطق الغربية والشرقية والساحلية والجزر، ويصبح رطباً ليلاً حتى صباح الأحد، مع احتمال تشكّل الضباب الخفيف على بعض المناطق الداخلية.

فيما واصلت بلديات الدولة والجهات المعنية استعدادها للتعامل مع الحالة الجوية السائدة، حيث أكدت بلدية مدينة الشارقة استمرار جهود فرق العمل وطوارئ الأمطار للتعامل مع الحالة الجوية السائدة وهطول الأمطار على مناطق مدينة الشارقة كافة، بكفاءة عالية، من خلال كادر عمل مؤهل ومعدات وآليات متنوعة لسحب تجمعات المياه في مختلف المناطق وتعزيز انسيابية الحركة المرورية، والحفاظ على الأرواح والممتلكات، حيث تعمل اللجان كافة بمنظومة متكاملة ومشتركة منذ الساعات الأولى لهطول الأمطار.

وأوضح مدير عام بلدية الشارقة رئيس فريق طوارئ الأمطار، عبيد سعيد الطنيجي، أن البلدية وفرت 120 صهريجاً لسحب تجمعات مياه الأمطار وأكثر من 100 محطة ضخ متنقلة ومحطتي السد، كما وفرت كامل المعدات الأخرى واللباس اللازم لكوادر العمل من أجل سلامتهم خلال وجودهم في الميدان، مشيراً إلى أن البلدية قامت بالتنسيق والتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين وتقديم الدعم اللازم في مختلف المناطق والطرق والميادين، ما يضمن سير الأعمال وفقاً للخطط المشتركة.

وفي المنطقة الشرقية كثفت الجهات المختصة في حكومتي الفجيرة والمنطقة الشرقية التابعة للشارقة جهودها للتعامل مع المنخفض الجوي الذي تعرضت له المنطقة خلال اليومين الماضيين، كما قامت بإغلاق حديقة شيص وبعض الطرق التي تعبر من خلالها الأودية حفاظاً على سلامة مرتاديها.

وقامت بلدية الفجيرة عبر آلياتها ومعداتها وكوادرها البشرية بسحب مياه الأمطار المتراكمة نتيجة هطول الأمطار المستمرة خلال اليومين الماضيين، والتي تجمعت على هيئة برك في الشوارع الرئيسة والأرصفة الجانبية، وذلك بهدف تسهيل حركة المركبات بالتزامن مع وجود دوريات الشرطة وقيامها بتنظيم مرور المركبات.

كما أعلنت بلديتا خورفكان وكلباء استعدادهما التام بخطة استباقية مدروسة تمثلت في توزيع الآليات المتمثلة في مضختي السد وتناكر ومضخات سحب المياه التي تقوم بشكل فوري في سحب المياه من المناطق التي تشهد تراكم مياه الأمطار، وذلك لمنع وصول مياه الأمطار إلى داخل المناطق السكنية، كما رفعت الأعلام الحمراء على طول شواطئها لمنع ممارسة رياضة السباحة من قبل مرتادي الشواطئ حفاظاً على سلامتهم.

وأغلقت بلدية خورفكان حديقة شيص حتى إشعار آخر لحين تحسن الأحوال الجوية وانتهاء تأثيرات المنخفض الجوي الذي تمر به المنطقة.

من جهة أخرى، نشرت شرطة الفجيرة دوريات مكثفة في إمارة الفجيرة للتعامل الفوري مع أي تأثير لمياه الأمطار الغزيرة، وحذّرت جميع السائقين بضرورة أخذ الحيطة والحذر أثناء قيادة المركبات والابتعاد عن الأودية والمباني قيد الإنشاء.

فيما واصلت فرق الطوارئ التابعة لدائرة البلدية والتخطيط بعجمان، العمل للمحافظة على انسيابية الحركة المرورية، في ظل الحالة الجوية السائدة وانخفاض درجات الحرارة وتساقط الأمطار.

وتفقد مدير عام الدائرة عبدالرحمن محمد النعيمي، برفقة وفد من الدائرة سير العمل في محطات الضخ، وقال إن فرق العمل تستخدم أحدث المعدات والمضحات المتحركة، ما أسهم في سرعة التخلص من التجمعات، وعودة الانسيابية المرورية للطرق، متابعاً أن الدائرة تعد خطة سنوية استباقية للتعامل مع الموسم المطري، تشمل صيانة المحطات والمعدات وتكليف عمال بتنظيف جميع الأنابيب الأرضية الرئيسة الناقلة للمياه تنظيفاً كاملاً.

ودعا سكان الإمارة وزوّارها للإبلاغ عن أي حدث طارئ عبر الخط الساخن 80070، حيث شكلت الدائرة 15 فرقة عمل لمتابعة البلاغات والتواصل المباشر مع الجمهور ومراقبة ومتابعة تصريف مياه الأمطار بجميع أنحاء الإمارة.

فيما شهدت بعض الطرقات العامة والداخلية في إمارتي رأس الخيمة وأم القيوين إغلاقاً مؤقتاً بسبب تراكم مياه الأمطار وخطورتها على سلامة مستخدمي الطريق، نتيجة استمرار سقوط الأمطار، ما أدى إلى تجمع مياه الأمطار في بعض الطرقات المنخفضة وإغلاقها من قبل الجهات المختصة وتحويل مسار المركبات إلى طريق آخر لحين شفط المياه من الجهات المعنية.

وقالت شرطة رأس الخيمة، إنها قامت بإغلاق الطريق المؤدي لجبل جيس حفاظاً على سلامة مستخدمي الطريق، فيما أشارت هيئة رأس الخيمة للمواصلات عن وجود تأخير في خدمات وسائل النقل نتيجة تجمع مياه الأمطار في مختلف مناطق الإمارة نظراً للأحوال الجوية السائدة في الدولة ودعت عملاءها إلى مراعاة ذلك.

إلى ذلك دعت دائرة بلدية أم القيوين السكان إلى إبقاء أطفالهم بعيداً عن مصادر الكهرباء أثناء سقوط الأمطار، وعدم استخدام جرس المنزل إذا كان المفتاح رطباً أو مبلولاً بالماء، كما وجهت بضرورة التأكد من عدم وجود مواد بالقرب من المدافئ لتفادي حدوث حريق.

شرطة دبي تتلقّى 15 ألف مكالمة طارئة وغير طارئة خلال يومين

تلقّت إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات بشرطة دبي منذ صباح أول من أمس وحتى ظهر أمس، 15 ألفاً و57 مكالمة، بواقع 13 ألفاً و108 مكالمات على رقم الطوارئ (999)، في حين تلقت 1959 مكالمة على مركز الاتصال (901). وناشد مدير الإدارة العامة للعمليات بالوكالة العميد تركي عبدالرحمن بن فارس، جميع السائقين ومستخدمي الطريق بضرورة توخي الحيطة والحذر والانتباه عند تقلبات الطقس، وقيادة المركبات بهدوء وحذر، وتفادي السرعة نظراً لأحوال الطقس المتقلبة، وهبوب رياح قوية، وهطول الأمطار على مدار اليومين السابقين، وهو ما قد يؤدي إلى فقد السيطرة على المركبة ووقوع حوادث.

• استخدام أحدث المضخات المتحركة للتخلص من تجمعات الأمطار في عجمان.

• إغلاق طرقات مؤقتاً برأس الخيمة وأم القيوين نتيجة تجمع مياه الأمطار.

• 120 صهريجاً و100 محطة ضخ لسحب تجمعات مياه الأمطار في الشارقة.

طباعة