بلدية عجمان: استخدام أحدث المضخات المتحركة للتخلص من تجمعات الأمطار

 واصلت فرق الطوارئ التابعة لدائرة البلدية والتخطيط بعجمان، العمل للمحافظة على انسيابية الحركة المرورية، في ظل الحالة الجوية السائدة وانخفاض درجات الحرارة وتساقط أمطار الخير.
 
وتفقد مدير عام الدائرة عبدالرحمن محمد النعيمي، برفقة وفد من الدائرة تضمن المدير التنفيذي لقطاع الصحة العامة والبيئة المهندس خالد معين الحوسني، ومدير إدارة الطرق بالندب حميد الفلاسي، سير العمل في محطات الضخ.
 
وبيّن النعيمي أن فرق العمل تستخدم أحدث المعدات والمضحات المتحركة، مما أسهم في سرعة التخلص من التجمعات، وعودة الانسيابية المرورية للطرق، متابعًا أن الدائرة تعد خطة سنوية استباقية للتعامل مع الموسم المطري، تشمل صيانة المحطات والمعدات وتكليف عمال بتنظيف جميع الأنابيب الأرضية الرئيسة الناقلة للمياه تنظيفًا كاملاً.
 
 ودعا سكان الإمارة وزوارها للإبلاغ عن أي حدث طارئ عبر الخط الساخن 80070، حيث شكلت الدائرة 15 فرقة عمل لمتابعة البلاغات والتواصل المباشر مع الجمهور ومراقبة ومتابعة تصريف مياه الأمطار بجميع أنحاء الإمارة.
 
وتابع أن فرق الطوارئ والفئات العاملة توزعت على مختلف مناطق إمارة عجمان مع وجود متخصصين موزعةً وسائل الأمن والسلامة للسيارات والمارة، مؤكداً أن الفرق ستواصل ساعات عملها وستتابع جميع مصادر أخبار الطقس في مختلف الوسائل المحلية والعالمية للتدخل الفوري عند هطول الأمطار الغزيرة حيث دُربت جيداً للتعامل مع الحالات الطارئة والتحقق من انسيابية تصريف مياه الأمطار وعدم عرقلة حركة السير كما وسيتم توزيع فرق العمل على كافة مناطق الأمارة للتوجه بأقصى سرعة لسحب المياه من الشوارع بالإضافة إلى تنظيم الحركة المرورية بالشوارع لضمان سلامة مستخدمي الطرق وانسيابية الحركة.
 
 وفي سياق متصل، ألزمت الدائرة جميع المكاتب الاستشارية العاملة بإمارة عجمان، العمل بالتعميم الصادر عنها بشأن سوء الأحوال الجوية في الحالات الطارئة والذي يشمل التأكد من شهادات السلامة والمصاعد الخارجية، والالتزام بوجود شهادات السلامة للشدات المعدنية والتأكد من سور الحماية حول المواقع الجاري العمل بها وتثبيته جيداً تفادي لأي خطر من الممكن وقوعه، حفاظاً على سلامة الجميع.

طباعة