حاكم الشارقة: الإمارات نموذج فريد وصرح قوي الأركان

 أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أن الإمارات العربية المتحدة غدت دولة ذات نهضة شاملة ونموذجاً فريداً وصرحاً قوي الأركان، ينظر لها العالم نظرة احترام وتقدير، وتبوأت مكانة مرموقة بين الدول، نظير ما حققته من مكتسبات جعلتها في المصاف المتقدمة.

           جاء ذلك في كلمة صاحب السمو حاكم الشارقة التي وجهها إلى مجلة "درع الوطن" بمناسبة عيد الإتحاد الـ 51 فيما يلي نصها :

// نحتفي في الثاني من ديسمبر كل عام باليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة ، اليوم الذي شهد انطلاق دولة عالية الهمة والطموح متمسكة بمبادئها ودينها وما تحمله من إرث ثقافي عظيم تحمل كل نية طيبة للإنسانية جمعاء ، حتى غدت دولةً ذات نهضة شاملة ونموذجاً فريداً وصرحاً قوي الأركان ، ينظر لها العالم نظرة احترام وتقدير، وتبوأت مكانة مرموقة بين الدول ، نظير ما حققته من مكتسبات جعلتها في المصاف المتقدمة.

وتعود بنا الذاكرة إلى السيرة العطرة للمؤسسين الأوائل بقيادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، وإخوانه مؤسسي الاتحاد، رجال ذو عزيمة وبحنكتهم وهمتهم ورجاحة عقلهم ونور بصيرتهم أقاموا اتحادا يجمع الشتات وينبذ الفرقة ويوحد الكلمة، أرسوا قواعد الدولة وأركانها وشيدوا مجدها حتى علوا بها إلى هام السحاب.

وطوال هذه الأعوام بذل أبناء وطننا الغالي والنفيس للنهوض بدولتهم والرقي بها بين الأمم، متسلحين بالعلم والمعرفة، وواضعين نصب أعينهم مصلحة وطنهم، فتوالت الإنجازات وتحقق لشعب الاتحاد ما أراد لهم قادتهم المؤسسين من أمن وأمان وتقدم وازدهار وتكاتف بين الأبناء وعلم ينتشر في كافة الأرجاء.

بهذه المناسبة الغالية على قلوبنا جميعاً نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله"، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، وإلى أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وإلى سمو أولياء العهود ونواب الحكام وكافة شعب الإمارات من مواطنين ومقيمين متمنين للوطن دوام الرفعة والتقدم والازدهار//.

طباعة