خصومات ومزايا لحاملي بطاقة "وفر" في معارض المنطقة الشرقية

واصلت دائرة الموارد البشرية بالشارقة ممثلة في برنامج "وفر"، إقامة معارضها الترويجية عن الخصومات والمزايا لحاملي بطاقة وفر، وذلك في المنطقة الشرقية بالمركز الثقافي لمدينة دبا الحصن.

وتضمنت الفعالية مشاركة عدد من الشركات والجهات المدرجة في البرنامج، بالإضافة إلى عرض أهم المزايا والتسهيلات المقدمة لكافة المستفيدين من حاملي بطاقة وفر.

وكان من ضمن الجهات المشاركة الشركة العربية للسيارات، كلينيكالين، مجموعة الشارقة من مسك ( نزل الرفراف – واحة البداير – نزل القمر – نزل الفاية)، مصرف الشارقة الإسلامي، أساس العمارة للاستشارات الهندسية، الخطوط الجوية السنغافورية، معهد الشارقة للسياقة، الهدى للسفر والسياحة، لايم سنت، حكاية للعطور، مجموعة ميديسينا، مركز ديناتريد لخدمة السيارات، مصنع زلال للمياه، ماي دبي.

واستعرضت الشركات خدماتها المتنوعة وعروضها الموسمية والسنوية ونسب خصوماتها لكافة الزوار، بالإضافة إلى تقديم هدايا قيمة وقسائم متنوعة لزوار المعرض.

وأكد عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة الموارد البشرية الدكتور طارق سلطان بن خادم، أهمية بطاقة وفر حيث تساهم وبشكل كبير في تعزيز ثقافة الإدخار والتوفير وتعزيز التسوق الذكي والترشيد في آن واحد، مما يساهم في دعم عجلة اقتصاد الإمارة.

كما أثنى على الجهود الكبيرة التي يقدمها البرنامج منذ انطلاق معارضه الترويجية في مدينة الشارقة والمدن التابعة لها، وأبدى اهتمامه الشخصي والمتواصل بمتابعة التنوع في الشركات والمؤسسات المدرجة في البرنامج، والتي تخدم عدد كبير من المستفيدين في كافة القطاعات، مؤكداً أن "بطاقة وفر" تصب في تحقيق رؤية إمارة الشارقة حول رفع نسبة الرفاهية لدى كافة موظفي حكومة الشارقة.

وحول الفعالية قالت مدير مكتب الفعاليات والأنشطة ومدير برنامج وفر جواهر سيف العود: لاحظنا من خلال سلسلة المعارض التي نظمها "برنامج وفر" أن عدد الزوار في ازدياد مستمر منذ انطلاق البرنامج في عام 2013 وحتى يومنا هذا؛ الأمر الذي يؤكد اهتمام المستفيدين بحضور هذه المعارض للتعرف أكثر على العروض المقدمة لهم من قبل الشركات المشاركة ، وشهدنا المدى الواسع لثقافة الإدخار لديهم، وفي المقابل أصبحت المعارض منصة مهمة للشركات والمؤسسات للترويج عن العروض والخصومات المقدمة لحاملي بطاقة وفر.

واضافت: تتيح مثل هذه المعارض الترويجية فرصة للنزول إلى الميدان لرصد احتياجات المستفيدين من بطاقة وفر على مستوى الإمارة، والنظر في مقترحاتهم ودراستها للارتقاء بمستوى خدماتنا المقدمة لهم؛ سعياً لتحقيق أهداف البرنامج في الوصول إلى الشرائح المستفيدة.

وتابعت: "وبدورنا نؤكد دائما على الارتقاء بتقديم كل ماهو مميز، ويصب في خدمة المواطن والمستفيد من بطاقة وفر، وذلك من خلال توفير خصومات مميزة ومنافسة لهم ، تحقيقاً للعيش الكريم وتخفيفاً للتحديات المعيشية والإسهام في تعزيز السعادة والاستقرار".

وثمنت جواهر العود جهود الشركات والمؤسسات المستمرة في تقديم كل ماهو مميز لحاملي بطاقة وفر، كما رحبت بالشركات و المؤسسات التي انضمت مؤخراً في البرنامج، وجددت الدعوة لكل الجهات بالانضمام لبرنامج وفر.

وأوضحت أن هناك طرقاً للتواصل بشكل مباشر عبر منصات التواصل الاجتماعي والموقع الإلكتروني لبطاقة وفر وهي التواصل مع البرنامج عبر التطبيق الإلكتروني لبرنامج وفر.@waffercard

 

طباعة