يُصرّح باستخدام سطح قاعدة المباني كمساحات خضراء

«بلدية دبي» تسمح بتعديل بعض المحددات التخطيطية والبنائية في الإمارة

أصدرت بلدية دبي قراراً بتعديل بعض المحددات التخطيطية والبنائية في الإمارة، حددت بموجبه ضوابط وشروطاً لإنشاء واستعمال قاعدة المباني متعددة الطوابق «البوديوم»، في إطار جهودها لتطوير الأنظمة والقوانين التخطيطية والبنائية.

وحسب القرار الإداري رقم «277» لسنة 2022، الذي أصدره مدير عام بلدية دبي، داود الهاجري، وحصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، يجوز تعديل المحددات التخطيطية والبنائية، وفقاً للتعديل المصرح به، والضوابط والشروط والرسومات المبينة لكل منها، كما يُراعى عند دراسة طلبات تعديل المحددات التخطيطية والبنائية المقدمة إلى البلدية التنسيق مع هيئة الطرق والمواصلات، بالنسبة لطلبات التعديل التي تتطلب موافقة الهيئة، والتي يتم الاتفاق عليها بين البلدية والهيئة. وأوضحت البلدية في قرارها الجديد أنه يُصرح بإنشاء «البوديوم» للمبنى المتعدد الطوابق، مهما بلغ ارتفاعه أو عدد طوابقه، أو مساحة الأرض المقام عليها، حسب عدد من المعايير والاشتراطات، تشمل عدد طوابق البوديوم، حيث يتحدد عدد طوابق البوديوم ليكون طابقاً واحداً فقط بالنسبة للمبنى الذي يقل ارتفاعه عن خمسة طوابق، وأربعة طوابق كحد أقصى بالنسبة للمبنى الذي يبلغ ارتفاعه خمسة طوابق فأكثر. وحدد قرار البلدية استعمالات محددة لـ«البوديوم»، بحيث يقتصر استعماله على مواقف السيارات فقط، ويجوز استغلال المساحات الزائدة فيه على المساحة المخصصة كمواقف للسيارات لأي استعمالات خدمية مرتبطة بالاستعمال الرئيس للمبنى، وتشمل مخازن وخدمات ميكانيكية لخدمة المبنى، وحسب الحاجة فقط، ولا يتم احتساب مساحة هذه المخازن ضمن مساحة النسبة الطابقية للمبنى، وقاعة صلاة، وصالة رياضية لخدمة المبنى، وحوض سباحة لخدمة المبنى.

وأكدت البلدية أنه عند تصميم البوديوم، يجب مراعاة أمور عدة، أهمها تقديم تصاميم معمارية مميزة لطوابقه عن طوابق المبنى الأخرى، وألا يتقيد ارتفاع المبنى بعد إضافة طوابق البوديوم بارتفاعات المباني المجاورة، وألا يشترط توفير ارتداد للبوديوم من جهة المباني المجاورة، شريطة عدم المساس بخصوصية مستخدمي تلك المباني، أو اشتراطات التهوية والإنارة الخاصة بها. ويشترط أيضاً عند تصميم البوديوم توفير ارتداد للطابق الأرضي من المبنى من جهة الجوار، على أن تتم مراعاة توفير خصوصية لهذا الجوار في الاستعمال السكني أو المكاتب، ومراعاة اشتراطات التهوية والإنارة.

طباعة