شرطة أبوظبي تعزز وعي 968 سائقاً ومشرفاً للحافلات المدرسية

استفاد نحو 968 من سائقي ومشرفي الحافلات المدرسية من برنامج التوعية الذي نفذته مديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية في أبوظبي والعين والظفرة تحت شعار " السلامة المرورية لطلبة المدارس" وذلك ضمن استعداداتها للعام الدراسي الجديد وجهودها للارتقاء بمعايير النقل المدرسي وتوفير السلامة المرورية للطلاب.

 

 وأوضح العميد محمد ضاحي الحميري مدير مديرية المرور والدوريات أن البرنامج يأتي ضمن استراتيجية المديرية لتعزيز السلامة المرورية بأرقى المعايير وتحقيق تطلعاتها في الحد من الحوادث المرورية وزيادة الوعي لدى سائقي ومشرفي الحافلات المدرسية بأهمية اتخاذ الإجراءات الوقائية التي تعزز السلامة لطلبة وطالبات المدارس .

 

وثمن مدير مديرية المرور والدوريات التعاون ضمن اللجنة المشتركة للسلامة المرورية في تحقيق التطلعات بما يعزز توفير نقل آمن للطلاب مع التركيز على توعية سائقي الحافلات المدرسية بترك مسافة أمان كافية خلف المركبات، ووقوف الحافلات خلال صعود ونزول الطلاب في الأماكن الآمنة، وضرورة إشراف المشرفين على صعودهم ونزولهم.

 

وأوضحت المقدم عائشة محمد عبدالله  الزعابي رئيس  قسم العلاقات العامة في مديرية المرور والدوريات أن البرنامج اشتمل على توعية السائقين بقانون السير والمرور، و التقيد بالسرعات القانونية و صيانة الحافلة قبل التحرك و استخدام ذراع قف عند صعود الطلاب وعند نزولهم وربط حزام الامان للطلاب وعدم استخدام الهاتف أثناء قيادة الحافلة واتباع الإجراءات الاحترازية عند وقوع حوادث مرورية او تعطل الحافلة و الالتزام بإجراءات القيادة الآمنة في الأحوال الجوية المتغيرة كالضباب والأمطار والغبار.   

 

وذكرت انه تم توعية مشرفي ومشرفات الحافلات المدرسية بالمهام التي يجب أن يلتزموا بها للحفاظ على سلامة الطلبة أثناء وجودهم في الحافلة عبر التأكد من جلوسهم على المقاعد والالتزام بالهدوء أثناء سير الحافلة، والإشراف على سلامة الطلبة والطالبات أثناء الصعود والنزول من وإلى الحافلة وتسلمهم من ذويهم، ومساعدتهم في الصعود والنزول من الحافلة، والمساعدة في عبور الشارع بسلام، وتقديم المساعدة الضرورية لهم، والاتصال بالجهات المعنية في الحالات الطارئة، والتأكد من إخلاء الحافلة من الطلبة أثناء توقفها النهائي.

طباعة