حذّرت من تركهم في السيارة لأيّ سبب

شرطة دبي تُنقذ 36 طفلاً علقوا داخل مركبات خلال العام الجاري

درجة الحرارة في السيارة المُغلقة قد تصل إلى 70 درجة مئوية وهي كفيلة بالتسبب في وفاة الطفل. من المصدر

تدخلت فرق الإنقاذ البري بالإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي لإخراج 36 طفلاً علقوا داخل سيارات منذ بداية العام وحتى بداية الشهر الجاري.

ودعت شرطة دبي أولياء الأمور والسائقين إلى عدم ترك الأطفال بمفردهم داخل السيارة تحت أي ظرف من الظروف، تفادياً للمخاطر التي قد تهدد حياتهم، وفي مقدمتها التعرض للاختناق نتيجة ارتفاع درجات الحرارة، أو نقص الأوكسجين.

وناشدت الآباء عدم ترك سياراتهم مفتوحة أمام منازلهم أو في الأماكن العامة، حتى لا يتسلل الأطفال إليها، ومن ثم يعجزون عن الخروج منها، ما يمثل تهديداً على حياتهم، خصوصاً في ظل ارتفاع درجات الحرارة، محذرة من تركهم في السيارة عند التوجه إلى الأسواق أو المراكز التجارية أو حتى حال التوقف قرب المحال المحاذية للشوارع العامة.

وقال مدير إدارة التوعية الأمنية في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع في شرطة دبي، بطي أحمد بن درويش الفلاسي، إن شرطة دبي تعمل دائماً على تحليل الظواهر الأمنية ومؤشرات السلامة العامة المرتبطة بالفصول المختلفة، ورصدت وجود إهمال وتقصير من بعض الأسر في ترك أطفالهم في السيارات دون مراعاة للمسؤولية التي تقع على عاتقهم.

وحث الفلاسي أولياء الأمور، والأمهات اللواتي يقمن بمهمة توصيل أبنائهن، سواء إلى المخيمات الصيفية أو أماكن الأنشطة الترفيهية أو المدارس، على عدم تركهم في السيارة بمفردهم تحت أي ظرف، وذلك حفاظاً على حياتهم، داعياً إلى أهمية الحرص على اتخاذ كل تدابير السلامة العامة من أجل الأبناء.

وأوضح أن الدراسات العلمية أثبتت أن درجة الحرارة في السيارة المُغلقة قد تصل إلى 70 درجة مئوية، وهي كفيلة بالتسبب في وفاة الطفل، لافتاً إلى أن القانون رقم 3 لسنة 2016 بشأن حقوق الطفل (وديمة)، يعاقب على الإهمال في حماية الطفل، وعدم اتخاذ التدابير اللازمة للمحافظة على حياته وسلامته من الخطر.

طباعة