كهرباء الشارقة: تركيب 5118 عداداً ذكياً وتشغيل 39 محولاً خلال الربع الثاني

أنجزت هيئة كهرباء ومياه وغاز الشارقة توصيل خدمات الكهرباء لـ 729 موقعاً، وتركيب 5118 عداداً ذكياً، وتشغيل 39 محولاً، في مختلف المناطق السكنية والصناعية والتجارية والحكومية والزراعية في مدينة الشارقة خلال الربع الثاني من عام 2022.

 

وأكد مدير إدارة توزيع الكهرباء الدكتور المهندس حسن الزرعوني، أن التوسع في تركيب العدادات الذكية يحقق العديد من المزايا والاستفادة للهيئة والمتعاملين على حد سواء، مشيراً إلى أن آلية توصيل الكهرباء للمنشآت تبدأ بتقديم مقاول الكهرباء طلب توصيل الخدمة في إدارة الخدمات المشتركة بعد استكمال 80% من مرحلة إنجاز المشروع، ثم تحويل الطلب للجهة المختصة لدى الهيئة لدراسة المشروع عن طريق تحديد نقطة التغذية المرجحة لتزويد المنشأة بالكهرباء وزيارة ميدانية من قبل مهندس مختص لمعاينة الموقع لعمل تقرير نهائي لاحتياجات المنشأة من المواد (العداد - حجم وطول الكبل)، بناءً على الحمولة المطلوبة.

 

وذكرت الهيئة أن طول شبكة الكهرباء في إمارة الشارقة أطول من نهر النيل العظيم، حيث يصل طول الشبكة إلى 8416 كلم بينما طول مجرى نهر النيل يبلغ 6650 كلم.

 

يأتي هذا فيما استعدت هيئة كهرباء ومياه وغاز الشارقة لأشهر الصيف من خلال عمل الصيانة الدورية لمحطات إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء والصيانة الوقائية لتمديدات شبكة الكهرباء والمحولات في مختلف مناطق إمارة الشارقة حيث تعمل الهيئة بكامل طاقتها لتنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لتطوير شبكات الكهرباء في جميع مناطق إمارة الشارقة وتحقيق الاستقرار والثبات في الشبكة وتوفير الخدمات بأحدث المواصفات العالمية ومراجعة التمديدات وإجراء أعمال الصيانة والمتابعة المستمرة لجميع المحطات والشبكات وتوعية كافة فئات وشائح المجتمع بأهمية ترشيد الاستهلاك والاستخدام الأمثل للطاقة والمياه.

 

وأوضح مدير إدارة نقل الطاقة المهندس حمد الطنيجي لـ«الإمارات اليوم»، أن الهيئة تسعى لتطوير العمليات التشغيلية والفنية، التي تعمل على مراقبة الشبكة الكهربائية لمدينة الشارقة وتوفير مستلزمات التشغيل والصيانة للتقليل من الأعطال ومنعها من خلال إجراء جميع المناورات الفنية اللازمة لذلك، بالإضافة إلى مراجعة وتنفيذ برامج الصيانة وتطوير وتحسين الشبكة الكهربائية والتعامل مع بعض الحالات الطارئة لانقطاع التيار الكهربائي بأسرع وقت ممكن.

 

وأكد أن كافة أعمال الإحلال والتجديد والصيانة والتعديلات تعتمد على تطبيق مفاهيم الصيانة الحديثة التي تشمل الصيانة الوقائية والصيانة التصحيحية لضمان كفاءة تشغيلية عالية مع أعلى درجات السلامة للعاملين وبأقل التكاليف. وأكدت الهيئة أن كافة فرق الصيانة جاهزة وعلى استعداد وتعمل على مدار 24 ساعة لمواجهة أية حالات طارئة في كافة مناطق إمارة الشارقة، وتتابع الهيئة عبر فرق التفتيش الإضافات العشوائية التي تضر بالشبكة الكهربائية، وتبذل جهودا كبيرة لمواجهة أية ظروف طارئة، وتعمل على توفير الإمكانيات، واختيار أفضل الكفاءات الفنية وتدريبها وتأهيلها، للعمل في أقسام الصيانة وتراعي أعلى نظم الأمان والجودة في العمل لمواجهة أية ظروف طارئة.

طباعة