%98.1 نسبة الشعور بالأمان ليلاً في الإمارة العام الماضي

2000 كاميرا ذكية على مباني وطرقات عجمان

صورة

أفاد مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء في شرطة عجمان، العميد علي عبيد الشامسي، بأن مشروع تركيب كاميرات على المباني والطرقات وصل حتى الآن إلى أكثر من 2000 كاميرا ذكية على مستوى الإمارة، بهدف رفع الشعور بالأمان.

وقال الشامسي لـ«الإمارات اليوم»، إن شرطة عجمان تستهدف زيادة عدد الكاميرات مستقبلاً، بحيث تغطي معظم مناطق الإمارة لكشف الجرائم، منوهاً بأن مؤشر الشعور بالأمان ليلاً وصل إلى 98.1% العام الماضي، وهو ما نستهدف الحفاظ عليه وزيادته من خلال منظومة الكاميرات.

وأوضح أن شرطة عجمان تتجه لتطبيق التقنيات الذكية في أعمالها كافة لضبط الأمن وخدمة الجمهور، حيث تم إطلاق مشروع «عجمان دار الأمان» للكاميرات، وهو مشروع ضخم وذكي يستهدف نشر كاميرات على المباني والطرقات لرفع مستوى الأمان داخل الإمارة، فضلاً عن مشروع البوابات الذكية التي تعزز قدرات الإمارة الأمنية في المجال الأمني والمروري، ويشمل المشروع أحدث الأنظمة والتقنيات في العالم، وسيحقق نقلة كبيرة في العمل الأمني، إضافة إلى تطبيقات الذكاء الاصطناعي في العمل الشرطي والتي تسهم في عمليات المراقبة الأمنية والحد من وقوع الحوادث والمخالفات ورصدها وتعزيز سرعة الاستجابة.

ولفت الشامسي إلى أن الخدمات الإلكترونية لشرطة عجمان حصلت على تصنيف خمس نجوم على مستوى الإمارة، إذ بلغ مؤشر سعادة المتعاملين للعام الماضي والصادر عن جامعة عجمان 97.2%، وهي نسبة جيدة للغاية.

وأشار إلى أن شرطة عجمان أطلقت أكثر من 25 مشروعاً متنوعاً لتطوير البنية التحتية، وحصلت على 132 جائزة على المستويين المحلي والعالمي، فيما حصلت على 24 جائزة العام الماضي 2021، منوهاً بأن أربعة مراكز خدمة حصلت على تصنيف خمسة نجوم، وهي أول قيادة شُرطية يحصل فيها أربعة مراكز على هذا التصنيف.

وتابع: «تضمنت الجوائز التي حصلت عليها شرطة عجمان جائزة جمعية قيادة الشرطة في أمريكا، وجائزة الريادة في الشرطة المجتمعية العام الماضي، وجائزة الريادة في مكافحة جرائم المركبات، بالإضافة إلى جائزة المعهد العالي للابتكار، كما حصدت خمس جوائز حتى الآن في عام 2022؛ منها جائزتان لبرنامج عجمان في دورته الخامسة في الاستراتيجية والأداء، وثلاث جوائز للموظفين على مستوى الدولة».

طباعة