1527 نزيلاً في أبوظبي استفادوا من البرامج التأهيلية

محمد مبارك التميمي: «احترام حقوق الإنسان أولوية في التعامل مع النزلاء، لذا تم توفير العديد من البرامج التأهيلية والتدريبية».

استعرضت شرطة أبوظبي في برنامج «بلادنا أمانة» عبر أثير إذاعة أبوظبي FM جهود المؤسسات العقابية والإصلاحية في شرطة أبوظبي في تطوير قدرات ومهارات النزلاء، وتطرقت إلى العديد من المبادرات المنفذة التي تراعي حقوق النزلاء وتوفر لهم التأهيل والتدريب وتهيئتهم بعد الإفراج للعودة إلى المجتمع كأفراد صالحين ومنتجين.

وأكّد مدير فرع الأنشطة المهنية بإدارة المؤسسات العقابية والإصلاحية في شرطة أبوظبي، الرائد محمد مبارك التميمي، أن احترام حقوق الإنسان أولوية في التعامل مع النزلاء، لذا تم توفير العديد من البرامج التأهيلية والتدريبية شملت 1527 نزيلاً خلال العام الماضي، منهم 105 التحقوا ببرنامج سوق العمل التابع لكليات التقنية العليا، لافتاً إلى أن برامج التأهيل تشمل الجوانب التعليمية والثقافية والرياضية والتدريب المهني وتسويق المنتجات والرعاية اللاحقة، ويتم منح النزلاء الملتحقين ببرنامج التأهيل لسوق العمل شهادة مهنية وشهادة حسن سيرة وسلوك، ومتابعة فرصة للتوظيف بعد الإفراج.

وأفاد مدير فرع الهلال الأحمر الإماراتي في أبوظبي، سالم سلطان السويدي، بأنه تم تنفيذ برامج تأهيلية للنزلاء والأحداث في مجالات الإسعافات الأولية ودرء المخاطر عن المصابين، ومحاضرات توعية حول تشجيع الأعمال التطوعية وتمويل برامج لتأهيل النزلاء بالتعاون مع جامعة الإمارات منذ أربعة أشهر بهدف تقديم التدريب والتأهيل والتوعية الملائمة للنزلاء.

طباعة