الأبناء أكثر المستفيدين من معاشات «المستحقين»

92.8 ألف مؤمّن عليه في 1659 جهة عمل بأبوظبي

 كشف صندوق أبوظبي للتقاعد عن ارتفاع أعداد المواطنين المؤمّن عليهم الجدد لدى الصندوق، خلال الربع الأخير من العام الماضي، بنسبة 50%، مقارنة بأعدادهم خلال الفترة ذاتها من عام 2020، موضحاً أن «إجمالي عدد المؤّمن عليهم بلغ 92 ألفاً و764 مواطناً، بينهم 50 ألفاً و590 من الذكور (بنسبة 55% من إجمالي المؤمّن عليهم لدى الصندوق)، مقابل 42 ألفاً و156 من الإناث (بنسبة 45%)».

وتُعدّ فئة «الأبناء» أكثر الفئات المستفيدة من معاشات المستحقين، بإجمالي 6111 مستحقاً بنسبة 62% من إجمالي المستحقين، بينهم 4691 «ابنة»، مقابل 1420 «ابناً»، تلتها فئة «الأرامل» بإجمالي 3474 مستحقاً، بنسبة 35%، ثم فئة «الآباء والأمهات» بإجمالي 231 مستحقاً (2%)، و«الأخ والأخت» بإجمالي 17 مستحقاً (0.2%)، وأخيراً فئة «الأحفاد» بإجمالي ستة مستحقين، وبنسبة 0.1% من إجمالي المستحقين لدى الصندوق. وأوضح الصندوق في النشرة الإحصائية ربع السنوية، أن 89% من المؤمّن عليهم يعملون في جهات حكومية، بإجمالي 82 ألفاً و356 مؤمّناً عليهم، مقابل 10 آلاف و390 مواطناً مؤمّناً عليهم في منشآت تابعة للقطاع الخاص، بنسبة 11% من إجمالي المؤمّن عليهم، لافتاً إلى أن إجمالي جهات العمل المسجّلة لدى الصندوق يبلغ 1659 جهة، بينها 318 جهة حكومية (بنسبة 19%)، مقابل 1341 جهة عمل خاصة، (بنسبة 81%).

وبلغ إجمالي عدد المتقاعدين المسجّلين لدى الصندوق 13 ألفاً و759 مواطناً متقاعداً، بينهم 10 آلاف و531 من الذكور (بنسبة 77%)، مقابل 3228 من الإناث (بنسبة 23%).

وبلغت نسبة المتقاعدين الأحياء المسجّلين لدى الصندوق 70%، مقابل 30% من المتوفين.

وذكرت الإحصاءات أن 70% من المواطنين المتقاعدين المسجّلين لدى الصندوق يعيشون في مدينة أبوظبي، فيما يعيش 21% في مدينة العين، و5% في الإمارات الشمالية، و4% في منطقة الظفرة.

ويبلغ متوسط سن المتقاعدين الأحياء المسجّلين لدى الصندوق 61 عاماً، فيما يبلغ متوسط سن المواطن عند التقاعد 53 عاماً.

وأفادت الإحصاءات بأن إجمالي عدد المواطنين المستحقين لمعاشات عن ذويهم المتوفين المسجّلين لدى الصندوق، بلغ 9839 مستحقاً، يمثلون 3898 متقاعداً متوفياً، بينهم 8371 من المستحقات الإناث بنسبة 85%، مقابل 1468 من المستحقين الذكور، بنسبة 15%.

• %89 من المؤمّن عليم يعملون في جهات حكومية.

• %70 من المواطنين المتقاعدين المسجّلين لدى «الصندوق» يعيشون في مدينة أبوظبي.

طباعة