%100 خدمات ذكية في «الموارد البشرية الاتحادية» قريباً

أفادت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، بأنها تعزم تكثيف جهودها لتحويل كل أنظمة وإجراءات الموارد البشرية، والخدمات التي تقدمها لجمهور المتعاملين، إلى خدمات وإجراءات ذكية بنسبة 100%، خلال الفترة القريبة المقبلة.

وأشارت إلى أن هذا التوجّه سيراعي التركيز على القيمة المضافة لكل الخدمات والمبادرات التي تقدمها الهيئة، والاهتمام بإثراء وتعزيز تجربة موظف الحكومة الاتحادية ليس خلال فترة خدمته فحسب، بل حتى قبل انضمامه لفريق عمل الحكومة، وبعد انتهاء مدة خدمته.

وذكرت أنها ركزت خلال السنوات الأخيرة على استثمار التكنولوجيا الحديثة، وتقنيات الذكاء الاصطناعي في تطوير منظومة وأدوات العمل المؤسسي في الحكومة الاتحادية، وهو ما أسفر عن أتمتة إجراءات الموارد البشرية، وإطلاق عشرات المبادرات والمشروعات وأنظمة الموارد البشرية الذكية، والتي يحسب لها أنها أحدثت نقلة نوعية في عمل الوزارات والجهات الاتحادية، وغيرت مفاهيم ومعادلات العمل التقليدي التي كانت سائدة كلياً، ورسخت تنافسية الدولة عالمياً، في مجال الكفاءة الحكومية.

طباعة