شرطة دبي تستعرض 9 برامج أمنية ذكية في «إنترسيك»

شرطة دبي عرضت برامج تدريبية لقطاع الأمن الخاص. من المصدر

أفادت القيادة العامة لشرطة دبي بأنها تعرض تسعة برامج أمنية ذكية وإلكترونية، تمثل قطاعاتها المختلفة، عبر منصتها في المعرض والمؤتمر التجاري للأمن والسلامة (إنترسيك 2022)، بدورته الـ23، في مركز دبي التجاري العالمي تحت عنوان «توحيد جهود خبراء القطاع من أجل الأمن وسلامة الأجيال المستقبلية».

وتعرض شرطة دبي في منصتها، برامج تدريبية لقطاع الأمن الخاص، تقدمها أكاديمية شرطة دبي، إلى جانب مشاركة الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي بعرض تطبيقها الذكي، والموقع الإلكتروني الجديد لشرطة دبي، ولعبة إكسبو، كما تعرض الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، المعدات الخاصة بالفرق التخصصية «SWAT»، وتشارك الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بعرض لمنصة «E-Crime»، وعرض الدورية الفارهة «بنتلي»، في حين تقدم الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، ممثلة في مركز حماية الدولي، عرضاً لتطبيق «حماية»، وتشارك الإدارة العامة للمرور بعرض لرادار «جهاز مراقبة معابر المشاة».

وقدمت شرطة دبي عبر منصتها، شرحاً للجمهور حول موقعها الإلكتروني الذي يقدم تجربة ثرية للعميل للوصول إلى الخدمات الذكية التي تلبي احتياجاتهم بسرعة وسهولة، ويتناسب تصميم الموقع مع الهوية الوطنية، باستخدامه أحدث معايير البرمجة والتصميم، ويعد الموقع البوابة الذكية الرئيسة لاستعراض الخدمات التي تقدمها شرطة دبي، والتي تمت هندستها وتطويرها بما يتناسب مع جميع فئات المتعاملين، وتمكينهم من إنجاز معاملاتهم دون الحاجة لزيارة مراكز الشرطة، بمن فيهم أصحاب الهمم وكبار المواطنين.

وعرضت شرطة دبي لعبة مغامرات إكسبو 2020، التي طورتها كوادر وطنية إماراتية بمركز التكنولوجيا الافتراضية في الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي، دعماً للحدث التاريخي الأول في المنطقة، وتعزيزاً للوعي المحلي والعالمي بما يتضمنه الحدث من مرافق تعليمية وترفيهية وتجارية وثقافية.

ويشارك مركز حماية الدولي بعرض لتطبيق «حماية»، الذي يعد منصة متكاملة وشاملة، تقدم خدماتها للأفراد والمؤسسات المعنية بالتوعية بأضرار المخدرات، وذلك بطرق سلسة وذكية ومتطابقة مع توجهات الحكومة في التحول نحو الأنظمة الذكية.

كما يعرض التطبيق الأنشطة التوعوية التي ينفذها المركز، وفي مقدمتها وزارة التربية والتعليم وهيئة المعرفة والتنمية البشرية والإدارة العامة للذكاء الاصطناعي، ويتضمن التطبيق مُساعدة افتراضية (آمنة).

طباعة