محمد بن راشد يلتقي رئيس لاتفيا ويزور جناحها في «إكسبو 2020 دبي»

صورة

التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، إغليس ليفتس، رئيس جمهورية لاتفيا الصديقة في مقر جناح بلاده في «إكسبو 2020 دبي»، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية.

وتبادل سموه الأحاديث الودية مع الرئيس الضيف، خلال جولة في جناح لاتفيا، حول العلاقات بين البلدين، والرغبة المشتركة في تعزيزها ضمن مختلف المجالات التنموية، وبما يخدم مصالح الشعبين الصديقين في إطار الشراكة الاستراتيجية بينهما، مع الاستفادة من التجارب الناجحة في القطاعات كافة، عبر زيادة الزيارات، وتبادل الخبرات، بما يعطي زخماً للعلاقات المتنامية بين الجانبين، لاسيما على الصعيد الاقتصادي والتجاري والاستثماري.

كما تطرق النقاش إلى أثر معرض «إكسبو» في فتح آفاق جديدة للتعاون والتقارب بين الشعوب، وإتاحة المجال للتعرف إلى حضارات وتقاليد 192 دولة في مكان واحد، تعرض من خلاله الدول المشاركة ملامح من تاريخها، وكذلك تقوم بالتعريف بأفكارها وابتكاراتها وتصوراتها للمستقبل.

حضر اللقاء سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي للإعلام، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي لأمن المنافذ الحدودية، ووزيرة دولة للتعاون الدولي والمدير العام لـ«إكسبو 2020 دبي»، ريم بنت إبراهيم الهاشمي.

وقد أكد الرئيس إغليس ليفتس تقدير بلاده للنهضة الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات في مختلف المجالات، وما تحققه من إنجازات نوعية في مجالات مختلفة كانت محط أنظار العالم، ومن أهمها استضافة معرض «إكسبو 2020 دبي»، معرباً عن خالص التهاني لدولة الإمارات حكومة وشعباً بالاحتفال بعيد الاتحاد الخمسين، وصادق الأمنيات بمزيد من التقدم والرفعة والازدهار.

وتضمنت جولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والرئيس إغليس ليفتس، الاطلاع على ما يضمه الجناح المقام في منطقة الفرص، تحت شعار «توصيل الروابط المستعصية»، من أقسام تستعرض ارتباط لاتفيا ببيئتها البكر الغنية بالغابات الطبيعية والبحيرات، والتي تعد من أكثر البيئات الطبيعية المحمية في أوروبا. كما يقدم الجناح مزيجاً من ملامح أساسية لتاريخ لاتفيا، وتوجهاتها المستقبلية التي يمثل جيل الشباب إحدى ركائزها الأساسية، لدوره في تعزيز نمو اقتصادها الرقمي الحديث.

طباعة