يستهدف الطلبة غير القادرين على دفع الرسوم  

مشروع «نون» يعيد 45 طالباً إلى الدراسة بالشارقة

جانب من المؤتمر الذي عقد أمس في جزيرة النور بالشارقة. من المصدر

أعلنت دائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة، أن مشروع «نون»، الذي أطلقته لتوفير الدعم التعليمي المجاني للطلبة غير القادرين على دفع الرسوم، عالج طلبات لـ45 طالباً وتم إعادتهم إلى المقاعد الدراسية.

وقالت مديرة مركز حماية الطفل والأسر في دائرة الخدمات الاجتماعية، أمينة الرفاعي، خلال مؤتمر عُقد أمس، في جزيرة النور بالشارقة، إن مشروع «نون» يهدف إلى تسجيل ما يقارب الـ100 طالب خلال العام الدراسي الجاري، موضحة أن المركز استقبل عدداً من الطلبات من ذوي طلبة منذ بداية العام الدراسي، بسبب تراكم الرسوم الدراسية، أو عدم استخراج أوراق ثبوتية لأبنائهم.

وأوضحت أن 45 طلباً كانت مطابقة للشروط والمعايير، إذ تم دراسة حالة كل أسرة اجتماعياً واقتصادياً، إضافة إلى عدد الأطفال في كل منها، وجرى التنسيق مع مدارس خاصة وفرت للطلبة مقاعد مجانية، إضافة إلى الكتب والزي والمستلزمات الدراسية طوال العام الدراسي الجاري.

وأشارت إلى أن بعض الطلبات كانت لطلبة مواطنين مسجلين في مدارس خاصة، عجز ذووهم عن سداد الرسوم الدراسية، فتولى المركز سدادها بالتنسيق مع جمعيات خيرية، وتم نقل الطلبة إلى مدارس حكومية، من أجل ضمان استمرارهم في العملية التعليمية.

وذكرت أنه في ما يتعلق بالطلبة المقيمين في إمارة الشارقة، ممن شملهم مشروع «نون»، فإنه تم التنسيق مع أربع مدارس خاصة لاستقبالهم مجاناً بعد دفع الرسوم الدراسية المتبقية عليهم، بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية، كما تم التواصل مع الجهات المختصة بالإمارة لاستخراج الأوراق الثبوتية لبعض الطلبة، من أجل تسجيلهم في المدارس.

طباعة