"درهم الحمد" يسهم في تنفيذ مشاريع بأكثر عن 16 مليون درهم

 أوضحت جمعية الشارقة الخيرية أن مبادرة "درهم الحمد" المعنية بإستقطاع درهم من حسابات مشتركي الخدمة يوميا ساهمت في تنفيذ مشاريع وأعمال خيرية وإنسانية داخل وخارج الدولة بتكلفة مالية قدرت قيمتها ب 16.5 مليون درهم من خلال تبرعات يقدمها مشتركو الخدمة تلقائيا البالغ أعدادهم أكثر عن 30 ألف مشترك منذ عام 2017 حتى نهاية سبتمبر من العام الجاري.

ودعا عبدالله سلطان بن خادم المدير التنفيذي المحسنين إلى الانضمام والإشتراك في خدمة درهم الحمد التي فتحت الباب أمام وضع الصدقات البسيطة بقيمة درهم واحد يتم استقطاعها من حساب رصيد المكالمات للمشتركين في شركتي " إتصالات ودو " بشكل يومي منوها أن قيمة التبرع تصل كاملة إلى الجمعية يتم بعد ذلك توصليها إلى مستحقيها عبر جملة المساعدات العينية التي تقدم لمستحقيها في صورة مساعدات دراسية وتفريج الكربة وكذلك بناء المساجد ومشاريع إطعام الطعام مشيرا إلى أن الخدمة لها دور مؤثر في تنمية موارد الجمعية والمساهمة في دعم المبادرات والحملات المنفذة.

وأوضح ابن خادم أن خدمة درهم الحمد ساهمت منذ إطلاقها في بناء المئات من بيت إيواء للفقراء وفاقدي السكن في عدة مناطق خارج الدولة وإجراء العديد من عمليات العيون وتوفير جلسات غسيل الكلى وتنفيذ مشاريع الأيادي المنتجة للكثيرين من الأسر المتعففة.

وأوضحت الجمعية إن صدقات متبرعي خدمة درهم الحمد ساهمت في توفير المواد الغذائية لأكثر من 500 أسرة متعففة كما تمكنت الجمعية من توفير العلاج و تفريج كربة من ذوي الدخل المحدود داخل الدولة وإنشاء ثلاث محطات لتحلية المياه في مصر كما أنجزت إدارة المشاريع والكفالات حزمة من المشاريع الخدمية الهامة في البلدان التي تشملها مشاريع وأعمال الجمعية.

طباعة