كثفت حملاتها على الحدائق والمسطحات الخضراء في الجبال

بلدية خورفكان تواصل العمل على ديمومة 20 حديقة

المساحات المزروعة في المناطق التابعة للبلدية بلغت 712 ألف متر مربع. من المصدر

كثفت بلدية خورفكان حملاتها على الحدائق والمسطحات الخضراء في المدينة بهدف حمايتها وضمان ديمومتها والمحافظة على الأصول الزراعية وعناصر التجميل الطبيعي والمسطحات الخضراء والمحافظة على الصحة والسلامة.

وأكدت البلدية أنها تولي اهتماماً كبيراً لجميع الحدائق البالغة 20 حديقة، وذلك بتوجيهات مباشرة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حرصاً على إيجاد بيئة مثالية ومتنفس طبيعي آمن لزوار الحدائق والمسطحات الخضراء في الجبال من الأسر والأفراد وضمان تمتعهم بأجواء صحية.

وتمثلت الحملات التي قام بتنفيذها قسم الزراعة والحدائق العامة في بلدية خورفكان بحملات زراعية بشكل مستمر على المدينة كحملة تنظيف العزب القديمة في المناطق المأهولة بالمزارع، وذلك للتخلص من النباتات الضارة، ونقل أشجار النخيل إلى مواقع جديدة وتنظيف المسطحات الخضراء من مخلفات الأمطار، وإعادة زراعة الأجزاء التالفة بفعل الأمطار، بالإضافة لحملة رش النخيل المصاب بالآفات الزراعية والتي تقلل من إنتاجيته.

كما يقوم القسم بحملات مستمرة في تقليم الأشجار وتهذيبها على بعض الطرق والشوارع الرئيسة بمدينة خورفكان، وذلك في إطار حرص البلدية على العناية بالأشجار، وإعادة تشكيلها بالأشكال الجمالية والهندسية المبتكرة، ومنح بعض الأشجار فرصة لتقوية جذوعها وإعادة نموها ومعالجة الأغصان للوصول إلى نمو طبيعي كامل لها، بالإضافة إلى استبدال الأشجار الجديدة والكبيرة بأخرى قديمة، فهي أفضل من الناحية الجمالية والبيئية، وتكون ذات حجم أصغر بشكل يضمن عدم تعرض البنية التحتية أو المنازل والطرق لأي أضرار.

وأفاد رئيس قسم الزراعة والحدائق العامة ببلدية خورفكان، سالم خلفان الظنين، بأن قسم الزراعة البلدية يعمل على تنفيذ مشاريع الزراعة والتشجير وإنشاء المسطحات الخضراء بطاقة تقدر بـ300 عامل، بالإضافة إلى الكادر المكتبي الذي يقدر بـ40 موظفاً، وذلك وفق خطة سنوية لزيادة المسطحات الخضراء في المدينة من خلال زراعة أنواع مختلفة من الأشجار والشجيرات ومعطيات التربة والزهور.

ونوه بأن المساحات المزروعة في المناطق التابعة للبلدية بلغت 712 ألف متر مربع، شملت مشاريع التشجير وتسوية التربة وزراعتها بالعديد من أشجار النخيل والعشب الأخضر والزهور الموسمية، ومن هذه المشاريع التي تم تنفيذها، مشروع تشجير الجبل الذي بنيت عليه استراحة السحب وزراعة المنطقة المحيطة بها بمختلف الزهور ونباتات الزينة، وقد بلغت المساحة المزروعة فيها أكثر من 6000 متر مربع، بالإضافة إلى إنهاء مشروع حبل اليرموك والمسطح الأخضر في متنزه خورفكان بمساحة 15 ألف متر مربع، ومشتل البلدية الجديد في منطقة «الحرار» بمساحة تبلغ 1330 متراً مربعاً، وسارية العلم بمساحة تتجاوز 14 ألف متر مربع، ومشروع جبل نصب المقامة بـ5000 متر مربع، وفي كل تلك الأماكن تمت زراعة الكثير من أصناف الزهور الموسمية وأنواع مختلفة من النباتات تم بها تزيين الشوارع العامة.

وعن المشاريع الزراعية قيد التنفيذ، أكد الظنين أن جهود قسمه في البلدية لا تتوقف ويتم العمل على العديد من المشاريع التي تهدف لزيادة الرقعة الخضراء في مدينة خورفكان كتشجير وزراعة الجبال المقابلة لجامعة الشارقة فرع خورفكان، والعمل في المرحلة الثانية من زراعة الجبل باستراحة السحب وزراعة مسطحات الجامعة وزراعة الجبل المقابل لسد الرفيصة وزراعة أشجار الجاكرندا في جبل حديقة شيص بنحو 120 شجرة، وزراعة حديقتي المديفي وشعبية النحوة.

• حملة تنظيف العزب القديمة في المناطق المأهولة بالمزارع للتخلص من النباتات الضارة.

طباعة